ريغلينغ: قبرص تشكل تهديدا لكل منطقة اليورو

رأى المدير العام للآلية الاوروبية للاستقرار كلاوس ريغلينغ ان قبرص تشكل تهديدا لكل منطقة اليورو، مؤكدا ضرورة اتخاذ قرارات سريعا حول هذا الملف تفاديا لانتقال العدوى.

وقال المسؤول عن الآلية التي كلفها الاوروبيون تسوية الازمات المالية الجديدة في حديث لصحيفة لو فيغارو الخميس "اليوم قبرص بالنسبة لي هي جزء من نظام مركب".

واشار الى ان "مصارفها (قبرص) تملك فروعا كثيرة في اليونان. والاسواق تراقب قبرص عن كثب. في حال عدم ضبط الوضع هناك خطر انتقال العدوى".

وتابع "علينا اتخاذ قرار قريبا والا سيطرح ذلك تهديدا على منطقة اليورو".

وذكرت المانيا مرارا بان خطر انتقال العدوى احد الشروط لتدخل الآلية الاوروبية للاستقرار ومساعدة بلد يواجه صعوبات.

وكان وزير المال الالماني ولفغانغ شويبله اعلن الشهر الماضي "في مرحلة اولى يجب التحقق مما اذا كانت قبرص تطرح تهديدا على كل منطقة اليورو. بالفعل هذا احد الشروط المسبقة لتدخل الآلية الاوروبية للاستقرار".

ورأى ريغلينغ انه لا بد من "تقليص" حجم القطاع المصرفي القبرصي الى حد كبير. واضاف ان "على البلاد تسوية ايضا مشكلة الشبهات بتبييض الاموال".

كما المح المسؤول الى امكانية ان تؤخذ في الاعتبار الفوائد المتوقعة على الاجل الطويل من انتاج الغاز في عرض البحر.

واكد ايضا على التقدم المحرز من قبل منطقة اليورو في الاشهر الماضية. وقال ان "ايرلندا قريبة جدا من الخروج من الازمة".

واوضح ان العملية "ستكون اطول بالنسبة الى اليونان". واضاف ان "ما يخشاه خصوصا هو وقف الاصلاحات" في هذا البلد "الذي يعاني فيه الشعب الاكثر من اجراءات التقشف".