ستاندرد اند بورز: مأزق الميزانية الامريكية لا يؤثر على التصنيف السيادي لامريكا

قالت مؤسسة ستاندرد اند بورز اليوم الجمعة إنها لا تعتقد ان مفاوضات الساسة الامريكيين بشان ما يطلق عليه الهاوية المالية سيكون لها اثر على التصنيفات الائتمانية السيادية للحكومة الاتحادية الامريكية.

واضافت ستاندرد اند بورز في بيان أنها تعتقد ان مجمل الظروف التي دفعتها لخفض تصنيفها الائتماني للولايات المتحدة في اغسطس اب 2011 مازالت قائمة.

 

×