ستاندرد آند بورز تخفض توقعاتها تجاه تصنيف المملكة المتحدة إلى "سلبية"

عدلت وكالة "ستاندرد آند بورز" نظرتها تجاه تصنيف المملكة المتحدة المميز عند AAA بالخفض إلى "سلبية" مشيرةً إلى مخاطر ناجمة عن ضعف النمو الإقتصادي، وارتفاع معدل الدين الحكومي.



واعادة النظر في التوقعات من الوضع "المستقر" للتصنيف على المدى الطويل تعني وجود فرصة من ثلاثة لتخفيض الجدارة الإئتمانية خلال عامين قادمين نتيجة استمرار تدهور الأداء الإقتصادي بوتيرة أعلى من التوقعات الحالية.



وقد عبرت "ستاندرد آند بورز" عن مخاوفها تجاه امكانية حدوث تلك الخطوة نتيجة تأخر الإنتعاش الإقتصادي،أو ضعف الإلتزام السياسي تجاه ضبط الوضع المالي.



ومن المعلوم ان وكالتي "فيتش" و"موديز انفستورز" لديهما توقعات "سلبية" أيضا تجاه تصنيف المملكة المتحدة.



وكان وزير الخزانة "جورج أوزبورن" قد أشار للمشرعين أمس الخميس إلى ان فقد بريطانيا تصنيفها الحالي عند AAA لن يكون أمرا جيدا، لأن التصنيف بحد ذاته لا يمثل سوى اختبار وحيد، أما الإختبار النهائي هو ما يمكنك من اقتراض المال من الأسواق كما أشار.



يذكر ان الحكومة البريطانية تتوقع نمو الناتج المحلي الإجمالي 1.2% خلال العام القادم، وبنسبة 2.0% عام 2014، بعد انكماشه 0.1% خلال العام الحالي.

 

×