أرباح "آبل" ترتفع بنسبة 24% لكنها دون التوقعات بسبب ضعف مبيعات الآيباد

استطاعت شركة صناعة التكنولوجيا الأمريكية الشهيرة "آبل" تحقيق ارتفاع بنسبة 24% في أرباح ربعها المالي الرابع الذي انتهي في التاسع والعشرين من سبتمبر، لكن في المقابل جاءت دون توقعات المحللين.



حيث بلغ ربح الشركة الصافي 8.2 مليار دولار أو 8.67 دولار للسهم الواحد، بالمقارنة مع 6.6 مليار دولار أو 7.05 دولار للسهم الواحد قبل عام، في حين ارتفعت الإيرادات 27% إلى 36 مليار دولار.



وكانت توقعات المحللين قد انتظرت تحقيق السهم الواحد ربحا قدره 8.75 دولار، مع ايرادات قرب 36 مليار دولار.



هذا وترى الشركة التي عرفت كثيرا بتحفظها تجاه التوقعات المستقبلية انها ستحقق 11.75 دولار للسهم في الربع الأول من عامها المالي الجديد مع ايرادات بقيمة 52 مليار دولار، وهو ما يقل بالطبع عن توقعات المحللين عند 15.41 دولار للسهم، و55 مليار دولار للإيرادات.



وقد استطاعت "آبل" بيع 26.9 مليون وحدة من الآيفون الذي يمثل أهم مصادرها للإيرادات، متجاوزة التوقعات عند 25.3 مليون وحدة، بينما جاءت مبيعات الآيباد دون التوقعات عند 15 مليون تقربيا بعد بيع 14 مليون وحدة في الربع الرابع.



أما كمبيوتر "ماك" فياعت أكبر شركة تكنولوجيا في العالم من حيث القيمة السوقية 4.9 مليونا، وبأقل من التوقعات عند 5 ملايين وحدة، بينما باعت 5.3 مليون "آيبود"، بالمقارنة مع 5.5 مليون وحدة للتوقعات.



هذا وتم تعليق التداول على السهم قبل اعلان النتائج في التعاملات الألكترونية بعد الإغلاق، فيما أنهي السهم تعاملات الخميس في وول ستريت على تراجع 1.2% عند 609.54 دولار.



يشار إلى ان مستوى النقدية بالشركة الأمريكية ارتفع إلى 121.3 مليار دولار بنهاية الربع الرابع، في الوقت الذي ستبدأ فيه تلقي طلبات الشراء لـ"آيباد ميني" الذي أطلقته رسميا يوم الثالث والعشرين من الشهر الجاري اليوم الجمعة، وسط توقعات ببيع 5 إلى 7 ملايين وحدة منه خلال الربع الحالي.

 

×