ستاندرد تشارترد يوافق على دفع 340 مليون دولار لتسوية نزاعه مع سلطات نيويورك

كشفت تقارير اخبارية متواترة عن موافقة بنك ستاندرد تشارترد البريطاني على دفع 340 مليون دولار لتسوية خلافات مع السلطات التنظيمية الأمريكية بإخفاء معاملات بقيمة 250 مليار دولار مع مؤسسات وشركات ايرانية.



وكان الرئيس التنفيذي للبنك بيتر ساندز قد سافر خصيصا إلى نيويورك في محاولة منه للتوصل إلى تسوية بشأن تلك القضية، في حين لا يزال البنك يواجه اتهامات فيدرالية بمساعدة ايران في الحصول على أموال عبر الولايات المتحدة.



هذا وقد أشارت التقارير إلى تأجيل جلسة الإستماع التي كانت مقررة يوم غد الأربعاء، فيما اعترف البنك فعلا بأن بعض معاملاته قد "كسرت" حاجز العقوبات الأمريكية على مؤسسات ايرانية.



ويبدو ان البنك البريطاني الذي يحصل على 90% من عائداته وأرباحه من أفريقيا وآسيا والشرق الأوسط سوف يخضع لمدة عامين على الأقل للرقابة من السلطات في نيويورك، على اعتبار ذلك جزء من الإتفاق.

×