موديز تخفض توقعاتها لنمو الإقتصاد البريطاني مع الإحتفاظ بنظرة سلبية تجاه تصنيفها

خفضت وكالة "موديز انفستورز" توقعات نمو الناتج المحلي الإجمالي البريطاني، وذلك في ظل استمرار الضعف الذي يعانيه اقتصادها في خضم أزمة الديون السيادية الأوروبية.

وفي هذه الأثناء احتفظت "موديز" بنظرة السلبية تجاه التصنيف الإئتماني المميز لبريطانيا عند AAA.

ونوهت الوكالة إلى انه بعد انكماش الإقتصاد البريطاني 0.7% خلال الربع الثاني، وذلك بالتزامن مع استمرار انكماشه للربع الثالث على التوالي فقد تم خفض توقعات النمو إلى 0.4% هذا العام، وبنسبة 1.8% العام القادم.

وتبرر "موديز" نظرتها السلبية تجاه التصنيف بأنها تعكس القلق والمخاوف بشأن الإقتصاد الكلي خلال السنوات القليلة المقبلة، بينما لا يزال الإقتصاد البريطاني يحمل تنوعا، ومرونة في سوق العمل،وقدرة عالية على التنافسية.

يذكر ان ستاندرد آند بورز أكدت تصنيف بريطانيا السيادي عند AAA الأسبوع الماضي مع نظرة مستقبلية مستقرة.