أسبانيا تطلب رسميا دعم أوروبي لقطاعها المصرفي

قال وزير الاقتصاد الأسباني "لويس دي خوانتيس" أن بلاده ستطلب دعما ماليا من الدول الأوروبية وذلك لمساعدة قطاعها المصرفي ، وذلك على أثر مناقشات بين وزراء المالية في منطقة اليورو.

وقال الوزير أن حزمة الدعم التي ستتلقاها أسبانيا ستتم بشروط تفضيلية مقارنة بما يمكن أن تحصل عليه البلاد لو لجأت للاقتراض مباشرة من الأسواق.

وأحجم عن تحديد قيمة الدعم قائلا أنه سيتم الاعلان عنه من قبل وزراء مالية منطقة اليوور دون تحديد موعد معين.

وأضاف الوزير أن حزمة الدعم المقدمة لن تشتمل على أي شروط تتعلق بالأداء المالي أو الميزانية أو الأوضاع الاقتصادية لأسبانيا.

وأكد الوزير عدة مرات على أن هذا لايعد "انقاذا" وانما خطوط دعم للبنوك الاسبانية لمساعدتها في القيام بأنشطتها بشكل صحي ، مضيفا أن الدعم للقطاع المصرفي فقط وليس لأسبانيا بشكل سيادي.

يذكر أن أنباء وردت قبل تصريحات الوزير الأسباني أشارت إلى أن قيمة الدعم ربما تصل إلى 100 مليار يورو كحد أعلى.

×