آبل تكشف النقاب عن آي باد3 بخدمات الجيل الرابع واطلاق المبيعات 16 مارس

كشفت شركة صناعة التكنولوجيا الأمريكية الشهيرة "آبل" اليوم عن الإصدار الأحدث من حاسوبها اللوحي "آى باد" كما كان متوقعا بعد ارسالها دعوات رسمية للعديد من وسائل الإعلام لحضور حدث هام أجمع المحللون والمراقبون على انه لتقديم "آى باد 3".

يأتي الجهاز الجديد من "آبل" مدعوما بشاشة عالية الدقة والوضوج، ومزودا برقاقة A5X، مع "جرافيك" أفضل أداءً من الإصدارات السابقة.

كما يحتوى الجهاز على كاميرا 5 ميجا بيكسل، مع وجود تقنية لتشغيل خدمات شبكة الجيل الرابع 4G، ويبلغ وزن الجهاز الأخف من سابقيه 1.4 رطلا، وبسمك 9.4 مليمتر، وشاشه 9.7 بوصة.

هذا وسيبدأ بيع الجهاز الجديد في السادس عشر من مارس/آذار الجاري، وسيكون متاحا بخدمات الجيل الرابع على شبكة شركتي "أيه تي أند تي"، و"فيريزون".

وسيكون الجهاز متاحا بأسعار تبدأ من 499 دولار لسعة 16 جيجا بايت، تماما كما كانت أسعار "أى باد 2"، في حين ستبدأ أسعار الإصدار الخاص بشبكة الجيل الرابع من 629 دولار.

وقامت "آبل" كعادتها عند تقديم اصدار جديد من أحد منتجاتها بخفض أسعار الإصدار السابق، حيث أعلنت الشركة عند خفض سعر "آى باد2" إلى 399 دولار من 499 دولار.

ومن المعلوم ان "آبل" تحصل على 20% من مبيعاتها من "آى باد"، في حين تقدر شركة الأبحاث "جارتنر" ان مبيعات الكمبيوتر اللوحي حول العالم ستصل إلى 103.5 مليون وحدة هذا العام، وسيكون نصيب "آبل" منها حوالي الثلثين تقريبا عند 69 مليون وحدة.

وهذا الرقم مرشح للإرتفاع إلى 326.3 مليون وحدة من مبيعات الحواسيب اللوحية عام 2015، لكن حصة "آبل" حينها سوف تتراجع إلى 46% طبقا لتوقعات "جارتنر" وسط منافسة قوية من "جوجل" و "مايكروسوفت".

يذكر انه طبقا لإغلاق سهم الشركة يوم أمس الثلاثاء عند 530.26 دولار فإن قيمتها السوقية بلغت 494 مليار دولار، وهذا يعني انه منذ اطلاق مبيعات "آى باد" في أبريل/نيسان عام 2010 فإن سهمها ارتفع 125%، وتضاعفت مبيعاتها الفصلية ثلاث مرات.

×