مجلس الشيوخ الاميركي يقر رفع سقف الاستدانة

رد مجلس الشيوخ الاميركي الخميس محاولة من الجمهوريين لعرقلة رفع سقف الاستدانة في الولايات المتحدة، ما جنب البلاد اعادة احياء الازمة التي هزت الاسواق المالية العام الماضي.

وباكثرية 52 صوتا مقابل 44، رد مجلس الشيوخ ذو الغالبية الديموقراطية الاقتراح الذي كان سيمنع ادارة الرئيس باراك اوباما من مواصلة تمويل العجز في ميزانية الدولة الفدرالية من خلال الاستدانة بما يفوق الحدود الحالية البالغة 15 الفا و194 مليار دولار.

وفي المقابل تم تبني الاقتراح الاسبوع الماضي في مجلس النواب حيث يملك الجمهوريون الغالبية ويسعون خلال فترة السنة الانتخابية الحالية الى اظهار اوباما وكأنه رئيس مبذر يزيد من ديون البلاد.

ويسمح تصويت الخميس لادارة اوباما بمواصلة العمل حتى نهاية العام من دون مواجهة خطر ازمة شبيهة بتلك التي كانت ترتسم في الولايات المتحدة الصيف الماضي خلال عرض قوة سابق بين الجمهوريين والديموقراطيين.

وكانت الازمة دفعت وكالة ستاندارد اند بورز للتصنيف الائتماني الى تخفيض تصنيف "ايه ايه ايه" الذي كانت تحظى به الولايات المتحدة، ما اثار بلبلة كبيرة في الاسواق العالمية.