'آبل' تعلق بيع هاتف 'آي فون' في الصين بعد شجارات

أعلنت شركة "آبل" الجمعة أنها علقت بيع هاتف "آي فون" في متاجرها في الصين بغية "ضمان أمن الزبائن والموظفين" بعد وقوع شجارات خلال إطلاق النسخة الأخيرة من الهاتف.

وشرح ناطق باسم الشركة لوكالة فرانس برس أنه تم تعليق بيع هاتف "آي فون" بكافة طرازاته وليس فقط "4 اس"، في متاجر "آبل" في الصين التي تتخذ ثلاثة منها مقرا لها في شنغهاي واثنان في بكين.

وقد أدت الحماسة التي أثارتها هذه الهواتف إلى وقوع شجارات الجمعة في حي سانليتون في العاصمة حيث تجمع نحو ألف شخص في البرد القارس لساعات أمام المتجر، كي يكونوا أول شراة "4 اس" لكن من دون جدوى.

وقد رمى الزبائن البيض على واجهة المتجر حيث كان من المفترض طرح النسخة الجديدة من هاتف "آي فون" للبيع، ابتداء من الساعة السابعة صباحا.

وعندما تدخلت الشرطة لتطلب من الجموع مغادرة المكان موضحة أن النسخة الجديدة لن تطرح للبيع في الحال، هاجم بعض الزبائن المستائين رجل أمن أمام المتجر.

وأكد بعض الأشخاص أنهم حصلوا على 100 يوان (12,35 يورو) من آخرين يعتزمون إعادة بيع الهاتف، حتى يحجزوا لهم أماكن في الطابور.

وعلى الرغم من أن مبيعات "آي فون 4 اس" لم تطلق رسميا في بر الصين الرئيسي قبل يوم الجمعة، غير أن الهاتف كان متوفرا في السوق السوداء منذ تشرين أكتوبر بعد استيراده بطريقة غير شريعة من هونغ كونغ واليابان والولايات المتحدة خصوصا.

×