نوكيا تستعيد مكانتها وتكشف عن جهازين يعملان بنظام ويندوز فون

كشفت شركة صناعة الهاتف النقال "نوكيا" اليوم من خلال مؤتمرها العالمي في لندن عن أول هاتفين يعملان بنظام تشغيل "ويندوز فون" من "مايكروسوفت" في محاولة حثيثة من الشركة الفنلندية لإستعادة مكانتها في سوق الهواتف الذكية.

وقد أشار الرئيس التنفيذي للشركة "ستيفن إلبو" إلى ان هاتف "Lumia 800" المدعوم بمنصة تشغيل "ويندوز فون" سيكون متوفرا بألوان: الأسود، البنفسجي، وكذلك السماوي.في حين من المتوقع ان يكون سعر بيعه بالتجزئه 420 يورو "حوالي 584 دولار"، بينما سيبلغ ثمن "Lumia 710" حوالي 270 يورو.

وفي هذا الصدد أشار "إلبو" أيضا إلى ان "نوكيا" سوف تطلق مجموعة من هواتف "Asha" منخفضة السعر، في محاولة لتعويض حصة الشركة من السوق العالمي التي تأكلت خلال السنوات القليلة الماضية، وأدت في المقابل إلى خسارة الشركة حوالي 63 مليار يورو من قيمتها السوقية منذ بدأت "آبل" بيع هاتفها الذكي الشهير "آي فون" عام 2007.

وتشير توقعات شركة "جارتنر" للأبحاث ان سوق الهواتف الذكية سيواصل نموه العام القادم بنسبة 40% بمبيعات تصل إلى 645 مليون وحدة، وربما يحتل نظام تشغيل "ويندوز فون" المكانة الثانية عالميا في عام 2015 بحصة سوقية تصل إلى 21%.

كما تتوقع شركة الأبحاث أن تبلغ حصة "ويندوز فون" 2.8% هذا العام، ثم 9.9% في العام القادم، وهي التوقعات التي ربما تساعد "نوكيا" في استعادة بعض من حصتها السوقية المفقودة.

×