"فيتش" تخفض تصنيف "UBS" وتضع ثمانية أوروبية وأمريكية كبرى على قائمة المراجعة

قامت وكالة التصنيف الإئتماني "فيتش" بخفض تصنيف بنك "يو بي اس " السويسري على المدى الطويل إلى A من A+ مع الإبقاء على نظرة مستقرة تجاهه.

هذا وقد بررت وكالة التصنيف قيامها بهذه الخطوة إعتقادا منها إن الحكومة السويسرية قد تقدم دعما للبنك على المدى القصير، لكن التشريعات التي يجرى وضع المسات الأخيرة عليها سوف تجنب أموال دافعي الضرائب من التدخل لإنقاذ البنوك.

وكانت "فيتش" قد وضعت بعض البنوك الكبرى في الولايات المتحدة وأوروبا على قائمة المراجعة لخفض محتمل، وتشمل هذه القائمة:

"جولدمان ساكس" و "مورجان ستانلي" من الولايات المتحدة بسبب التحديات الهيكلية التي تواجههما، هذا بالإضافة إلى بنك "باركليز" البريطاني، و"كريدي سويس" السويسري، "دويتشه بنك" الألماني، و "بي ان بي باريبا" الفرنسي".

كما قامت الوكالة بوضع تصنيف "بنك أوف أمريكا" الذي يعد أكبر البنوك الأمريكية من حيث الأصول، و"سوستيه جنرال" على قائمة المراجعة السلبية.

وفي وقت سابق اليوم قامت بخفض تصنيف مجموعة "لويدز" المصرفية و "رويال بنك أوف سكوتلاند" على المدى الطويل إلى A من AA.

وبالطبع فإن هذه السلسلة من الإجراءات التي اتخذتها "فيتش" تجاه البنوك الأمريكية والأوروبية تعكس قلقها من تداعيات أزمة ديون أوروبا السيادية والتحديات التي تنتظرها.