ميركل تلمح امكانية مراجعة خطة انقاذ اليونان الثانية..ننتظر تقرير"ترويكا"

قالت المستشارة الألمانية "أنجيلا ميركل" اليوم الأربعاء في حديث لمحطة "نت" التليفزيونية اليونانية إن علينا أن ننتظر تقرير لجنة "ترويكا" الثلاثي قبل أن نقرر ما إذا كان اتفاق الحادي والعشرين من يوليوسيتم إعادة التفاوض بشأنه أم لا.

يأتي هذا في الوقت الذي تواجه فيه الحكومة الاشتراكية اليونانية موجة من الإضرابات والاحتجاجات نتيجة تسريعها إيقاع تطبيق خطط التقشف الرامية إلى خفض عجز الميزانية، حتى تضمن عدم توقف صرف شرائح أموال خطة الإنقاذ.

ومن المتوقع أن يعود مفتشو صندوق النقد والاتحاد الأوروبي بجانب المركزي الأوروبي إلى أثينا اليوم لتقييم التقدم، الذي أحرزتة الحكومة اليونانية تجاه الأهداف المتفق عليها سابقا.

يشار إلى أن "البوندستاغ" من المنتظر أن يصوت غدا الخميس على الإصلاحات الخاصة بصندوق الإنقاذ الأوروبي، بينما سيصوت البرلمان الفنلندي عليها اليوم.

وكانت القمة الأوروبية الطارئة التي عقدت ببروكسل يوم الحادي والعشرين من يوليو/تموز الماضي قد أقرت خطة إنقاذ ثانية لليونان بقيمة 109 مليارات يورو، فضلا عن إدخال تعديلات تتعلق بتوسيع نطاق عمليات وإمكانيات صندوق الإنقاذ الأوروبي، حتى يكون قادرا على مساعدة الدول المثقلة بالديون، فضلا عن تدخله في سوق السندات، ومساعدة البنوك.