×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 64

مليونيرات العالم يبلغون 10.9 مليونا ويمتلكون 42.7 تريليون دولار في العام الماضي

كشف تقرير نشره "بنك أوف أمريكا ميرلنش جلوبال ويلث منجمنت" بالإشتراك مع "كابجميني فاينانشال سيرفس" عن إرتفاع عدد مليونيرات العالم إلى مستويات تجاوزت معدلات ماقبل الأزمة العالمية في عام 2010.

فقد زاد عدد الأفراد ذوي الكفاءة المالية بما يعادل مليون دولار على الأقل في أصول إستثمارية بنسبة 8.3% إلى 10.9 مليونا، في حين نمت ثرواتهم بنسبة 9.7% إلى 42.7 تريليون دولار.

وكان العدد عند 10.1 مليونا في نهاية عام 2007، في حين بلغت قيمة ممتلكاتهم من الأصول 40.7 تريليون دولار، لكن خلال عام 2008 تم محو إرتفاعات عامين نظرا لتأثير الأزمة المالية العالمية، حيث تراجع العدد بنسبة 14.9%، كما تراجعت قيمة ثروات هؤلاء المليونيرات 19% إلى مستوى أدنى من عام 2005.

وخلال عام 2010 إرتفع عدد الأفراد حول العالم الذين يملكون أصولا لاتقل قيمتها عن 30 مليون دولار بنسبة 10.3% إلى 103 ألف شخص، في حين أن ثرواتهم زادت بنسبة 11.5%.

ويشير التقرير إلى أن "الثروة" لا تزال تتركز في الولايات المتحدة واليابان وكذلك ألمانيا، بنسبة تصل إلى 53%، على الرغم من تراجعها من 54.7% في عام 2006، في حين تظل الولايات المتحدة صاحبة المركز الأول في عدد المليونيرات بحوالي 3.1 مليون شخص.

في حين شهدت منطقة آسيا والمحيط الهادئ أقوى معدلات النمو للأشخاص الذين إرتفعت ملاءتهم المالية بنسبة نمو 9.7% إلى 3.3 مليونا، بالمقارنة مع أوروبا التي لديها 3.1 مليون شخص.

وكانت منطقة آسيا والمحيط الهادئ قد تجاوزت أوروبا عام 2009 من حيث عدد المليونيرات أو الأشخاص ذوي الكفاءة المالية العالية، في حين نمت ثرواتهم بنسبة 12.1% إلى 10.8 تريليون دولار خلال العام الماضي.

×