سجلت اسواق المال العالمية تراجعا حادا الاربعاء مع اقتراب الجمهوري دونالد ترامب من جمع الاصوات اللازمة للفوز بالبيت الابيض اذ خسرت بورصة طوكيو اكثر من 5% في حين انهار سعر العملة المكسيكية الى مستوى تاريخي امام الدولار الذي تهاوى بدوره امام الين واليورو

احتمال فوز ترامب ينعكس تراجعا حادا في اسواق المال

سجلت اسواق المال العالمية تراجعا حادا الاربعاء مع اقتراب الجمهوري دونالد ترامب من جمع الاصوات اللازمة للفوز بالبيت الابيض، اذ خسرت بورصة طوكيو اكثر من 5%، في حين انهار سعر العملة المكسيكية الى مستوى تاريخي امام الدولار الذي تهاوى بدوره امام الين واليورو.

وفي طوكيو تدهور مؤشر نيكاي 225 بنسبة 4,99% متراجعا الى 16 الفا و314,92 نقطة، بينما خسر مؤشر توبيكس الذي يضم اسهم كل شركات الفئة الاولى المدرجة في البورصة 4,88% من قيمته متراجعا الى الف و296,92 نقطة.

اما العملة المكسيكية فتدهورت الى مستوى تاريخي غير مسبوق امام الدولار ليبلغ سعر الدولار الواحد اكثر من 20 بيزو.

بدوره تهاوى الدولار امام الين واليورو اذ خسرت العملة الخضراء 3,8% من قيمتها امام العملة اليابانية (101,47 ينا للدولار) بينما تراجعت امام اليورو بنسبة 2%.

وكان المستثمرون يعولون على فوز كلينتون التي يرون فيها ضمانة للاستقرار مقابل المخاطر الكبيرة التي يمكن ان تترتب على فوز منافسها الجمهوري الشعبوي دونالد ترامب.

وقرابة الساعة 22،30 في نيويورك تراجعت العقود الآجلة على مؤشر داو جونز حوالى 757 نقطة قبل ان تتقلص الخسائر بعض الشيء.

وفي الساعة 23,00 ت غ، عمّق المؤشر خسائره اثر الاعلان عن فوز ترامب بولاية فلوريدا الاساسية في المعركة الانتخابية، ليتراجع المؤشر 691 نقطة اي 3’78%.

اما مؤشر ستاندرد اند بورز 500 فكانت خسائره اكبر وبلغت 4,5% (96,75 نقطة).