رسم بالكمبيوتر للمفاعلين اللذين اقترحتهما شركة الكهرباء الفرنسية ضمن مشروع هينكلي بوينت

التوقيع في لندن على اتفاق انشاء مفاعل نووي ضخم بمشاركة صينية بقيمة 21 مليار يورو

تم التوقيع في لندن الخميس على مشروع انشاء مفاعل نووي ضخم في هينكلي بوينت بين السلطات البريطانية وشركة الكهرباء الفرنسية وشركاء صينيين.

وتم التوقيع بالاحرف الاولى على هذا المشروع البالغة قيمته 21 مليار يورو بحضور وزير الخارجية الفرنسي جان مارك ايرولت، وهو يقضي ببناء مفاعلين نوويين من نوع "اي بي ار" في جنوب غرب انكلترا على ان يبدأ العمل بهما في نهاية العام 2025.

وقال وزير الطاقة البريطاني خلال حفل التوقيع، الذي فضلت السلطات البريطانية ان يكون بعيدا عن الاضواء، "ان المملكة المتحدة بحاجة لتجديد تموينها بالطاقة، وكنا على الدوام نقول ان المفاعلات النووية مثل هينكلي مهيأة لتقوم بدور مهم".

وبعد ان اخذت فترة للتفكير في نهاية الصيف، اعطت رئيسة الحكومة البريطانية المحافظة تيريزا ماي موافقتها على المشروع الذي ووجه بانتقادات واسعة اكان على المستوى الاقتصادي او البيئي او الامن الصناعي.

وتخوف بعض السياسيين البريطانيين من استثمار الصين في المشروع ما قد يعرض، حسب رايهم، الامن الصناعي في المملكة المتحدة للخطر.

 

×