صورة ارشيفية

الاردن يتعاقد مع كونسورسيوم اسرائيلي للتزود بالغاز

اعلن كونسورسيوم اميركي اسرائيلي يستثمر مخزون اسرائيل من الغاز الطبيعي في شرق المتوسط الاثنين عن ابرام اتفاق مع الاردن لتزويده بالغاز من حوض "ليفاياثان".

وافادت مجموعة نوبل الاميركية الشريكة الرئيسية في الكونسورسيوم في بيان ان الاتفاق المبرم الاثنين مع شركة الكهرباء الوطنية الاردنية يتعلق بـ8,4 ملايين متر مكعب من الغاز يوميا لمدة 15 عاما، مع خيار اضافة 1,4 مليون متر مكعب.

وتقدر قيمة العقد بحوالى 10 مليارات دولار، ويفترض ان يبدا تزويد الاردن بالغاز في 2019 مع بدء استغلال مخزون "ليفاياثان" بحسب بيان نوبل.

تطور اسرائيل انتاجها للغاز من حقلي "تمار" وليفاياثان" المكتشفين بالتوالي في 2009 و2010. ولم يبدأ استغلال مخزون الحقل الاخير الاكبر بكثير، فيما بدأ في "تمار" في 2013.

والعقد المعلن الاثنين هو الاول لتصدير الغاز من حقل "ليفاياثان"، فيما سيبدا الكونسورسيوم مع نهاية 2016 تصدير الغاز من "تمار" الى شركتين اردنيتين اخريين هما "شركة البوتاس العربية" و"شركة برومين الاردن"، بحسب البيان.

يقع حقل "تمار" الذي يحوي حوالى 238 مليار متر مكعب من الغاز، على بعد 130 كلم قبالة ساحل حيفا المتوسطي، ويعتبر من الحقول الغازية الواعدة التي تكتشف في السنوات الاخيرة في تلك المنطقة.

ومن المقرر بدء استغلال مخزون "ليفاياثان" في 2019 مع بدء تراجع مخزون "تمار".

ورحب المدير التنفيذي لمجموعتي ديليك دريلينغ وأفنر الاسرائيليتين الشريكتين في الكونسورسيوم يوسي أبو في بيان بالاتفاق معتبرا ان "توقيع اتفاق تصدير بين مشروع ليفاياثان (...) وشركة الكهرباء الوطنية الاردنية امر تاريخي يضع مشروع ليفاياثان في صميم خارطة الطاقة الاقليمية".

يشكل حقل "ليفاياثان" اكبر حقول الغاز مقابل سواحل اسرائيل ويكفي مخزونه لتحويل اسرائيل التي تفتقر الى الموارد الى مصدر مهم.

اضاف ابو ان "الشركاء في مشروع ليفاياثان سيواصلون السعي الى اتفاقات طويلة الامد مع زبائن اخرين في شرق المتوسط مثل مصر وتركيا والسلطة الفلسطينية".

 

×