حذر البيت الابيض الاتحاد الاوروبي من تداعيات قراراته "الاحادية" بعد ان امر شركة آبل الاميركية العملاقة للتكنولوجيا باعادة 13 مليار يورو

واشنطن تحذر بروكسل من اتخاذ اية خطوت احادية بعد اجبار آبل على اعادة ضرائب

حذر البيت الابيض الاتحاد الاوروبي الثلاثاء من تداعيات قراراته "الاحادية" بعد ان امر شركة آبل الاميركية العملاقة للتكنولوجيا باعادة 13 مليار يورو (14,5 مليار دولار) من اموال الضرائب الى ايرلندا. 

وقال جوش ايرنست المتحدث باسم البيت الابيض "نحن قلقون من النهج الاحادي" مضيفا ان الخطوة "تهدد بتقويض التقدم الذي احرزناه بالتعاون مع الاوروبيين لجعل نظام الضرائب العالمي منصفا". 

واضاف "عندما اقول منصفا فانني اعني منصفا بشكل اساسي لدافعي الضرائب، ولكن كذلك منصفا للشركات التي تحاول القيام بالاعمال في انحاء العالم والتي تفيد الاقتصادات في النهاية". 

وقالت المفوضية الاوروبية في بيان الثلاثاء انها "توصلت الى ان ايرلندا منحت امتيازات ضريبية من دون وجه حق بقيمة 13 مليار يورو". وتابعت انه "على ايرلندا الآن استعادة الضرائب غير المدفوعة من قبل آبل على اراضيها بين 2003 و2014، اي 13 مليار يورو اضافة الى الفوائد".

واثار القرار غضب ايرلندا. واعلنت سلطات هذا البلد الثلاثاء انها تستعد للطعن في قرار المفوضية. كما اعلنت مجموعة "آبل" انها تنوي استئناف القرار معتبرة انه "مضر" بقطاعي الاستثمار والوظيفة.

 

×