احتفظ النفط بالمكاسب التي حققها في الاسواق العالمية الجمعة مختتما اسبوعا من الارتفاع بعد تصريحات مشجعة من الدول المنتجة للنفط

النفط يحتفظ بمكاسبه فيما يامل المستثمرون في تحرك اوبك

احتفظ النفط بالمكاسب التي حققها في الاسواق العالمية الجمعة، مختتما اسبوعا من الارتفاع بعد تصريحات مشجعة من الدول المنتجة للنفط. 

وارتفع سعر برميل نفط غرب تكساس المتوسط تسليم شهر ايلول/سبتمبر بمقدار 22 سنتا في سوق نيويورك للسلع ليغلق عند سعر 49,11 دولارا. 

وفي لندن انخفض سعر برنت بحر الشمال تسليم تشرين الاول/اكتوبر سنتا واحدا ليستقر عند سعر 50,88 دولارا للبرميل. 

وشهدت اسعار النفط تقلبات خلال شهر تموز/يوليو بسبب قلق المستثمرين من حدوث تخمة امدادات عالمية وزيادة المخزونات وضعف الطلب. 

الا ان مسؤولين من السعودية وروسيا تحركوا هذا الشهر لتطمين الاسواق والمحوا الى ان الدول المنتجة قد تتوصل الى اتفاق لتحديد سقف الانتاج في مسعى لاستقرار الاسعار. 

ومن المقرر ان تعقد منظمة الدول المصدرة للنفط (اوبك) اجتماعا في الجزائر الشهر المقبل فيما صرح مسؤولون ان الاجتماع قد يثمر عن اتفاق لضبط الانتاج.

 

×