مارة امام بنك انكلترا، الجمعة 24 يونيو 2016

بنك انكلترا مستعد لضخ 250 مليار جنيه لتأمين السيولة الكافية بهد خروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي

اعلن حاكم البنك المركزي البريطاني مارك كارني الجمعة ان هذه المؤسسة مستعدة لضخ 250 مليار جنيه استرليني (326 مليار يورو) من الاموال الاضافية لتأمين السيولة الكافية لعمل الاسواق بعد انتصار معسكر الخروج من الاتحاد الاوروبي في الاستفتاء.

وقال كارني في مقابلة تلفزيونية مباشرة من مكاتب المصرف المركزي البريطاني في وسط حي الاعمال في لندن انه "كشبكة امان ومن اجل دعم حسن سير الاسواق، يبقى بنك انكلترا مستعدا لمنح اكثر من 250 مليار جنيه استرليني من الاموال الاضافية عن طريق عملياته الطبيعية".

واضاف ان البنك المركزي البريطاني "قادر ايضا على تأمين سيولة كبيرة بالعملات الاجنبية في حال الضرورة".

وكان بنك انكلترا اعلن الجمعة انه مستعد للتحرك لضمان الاستقرار النقدي والمالي للمملكة المتحدة ويراقب عن كثب تطور الوضع بعد قرار البريطانيين الخروج من الاتحاد الاوروبي.

وقال انه "سيتخذ كل الاجراءات اللازمة" لتحمل مسؤولياته وضمان الاستقرار النقدي والمالي للمملكة المتحدة، مؤكدا انه درس مسبقا حلولا انقاذية عميقة وسيعمل بشكل وثيق مع وزارة الخزانة البريطانية والمصارف المركزية الكبرى الاخرى.

انهارت الاسواق الاوروبية عند الافتتاح الجمعة اذ لم تكن تتوقع خروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي لتحذو بذلك حذو الاسواق الاسيوية والجنيه الاسترليني الذي تراجع الى ادنى مستوى له منذ العام 1985.

وسجل سعر الجنيه الاسترليني تراجعا الجمعة الى 1,3229 للدولار الواحد -- ادنى مستوى منذ اكثر من ثلاثين عاما -- حوالى الساعة 4,25 بتوقيت غرينتش.