من المؤتمر الصحافي للمدير التنفيذي لمجموعة شل النفطية بين فان بوردن في لندن 7 يونيو 2016

شل تعلن احتمال انسحابها من نحو 10 دول

اعلنت شركة رويال دتش شل العملاقة للطاقة الثلاثاء عن احتمال خروجها من نحو 10 دول بموجب خطة اعلنتها سابقا لبيع اصول للنفط والغاز على مدى عامين. 

وفي اعقاب استحواذها مؤخرا على مجموعة "بريتش غاز غروب" يتوقع ان تسعى الشركة كذلك الى توفيرات اكبر من المعلن عنها سابقا، بحسب ما اعلنت في بيان. 

وقالت الشركة البريطانية الهولندية انها تسعى الى توفير 4,5 مليارات دولار (4 مليارات يورو) خلال عامين، اي بزيادة مليار دولار عن ما اعلنت سابقا. 

ورغم ان مبيعات الشركة المزمعة لاصولها لم يتغير عند 30 مليار دولار، الا ان الشركة خفضت من استثماراتها لعام 2016 لتصل الى 29 مليار دولار، وسط معاناة شركات النفط في العالم من انخفاض اسعار الخام. 

وارتفع سعر سهم شل نحو 2,7% في تعاملات بعد الظهر في لندن، لتتصدر مؤشر فوتسي لاسهم 100 شركة. 

واكملت الشركة مؤخرا عملية الاستحواذ على منافستها البريطانية "بي جي غروب" بقيمة 47 مليار جنيه استرليني (68 مليار دولار، 60 مليار يورو) في صفقة تهدف الى تعزيز مكانة شل في سوق الغاز الطبيعي المسال. 

وبسبب عملية الاستحواذ وانخفاض اسعار النفط فقد قررت الشركة الاستغناء عن 12500 وظيفة على الاقل خلال عامين ابتداء من نهاية 2016.

 

×