×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 64

ستاندرد آند بورز تخفض نظرتها إلى سلبية تجاه 6 شركات سيارات يابانية

قامت وكالة "ستاندرد آند بورز" اليوم الإثنين بتخفيض نظرتها لست شركات يابانية لإنتاج السيارات بما فيها "تويوتا موتورز"، و"هوندا موتورز" إلى "سلبية" من "مستقرة" بسبب التراجع الحاد في الإنتاج خلال مارس/آذار بسبب الزلزال المدمر الذي ضرب شمال شرقي اليابان بقوة تسع درجات بمقياس "ريختر".

تأتي هذه الخطوة الجديدة من وكالة التصنيف الائتماني لتؤكد الاحتمالات القوية التي تشير إلى خفض تصنيف تلك الشركات بالإضافة إلى مورديهم نتيجة المشاكل المتعددة التي تعرضوا لها جراء الزلزال.

وتشير توقعات "ستاندرد آند بورز" إلى أن تخفيض الإنتاج سيترك آثارا سلبية على الربح التشغيلي لشركات إنتاج السيارات اليابانية جنبا إلى جنب مع آثاره السلبية على الأداء المالي وتآكل الحصص السوقية وتراجع قدرتها التنافسية على المدى الطويل.

كما أشارت وكالة التصنيف إلى أن الشركات اليابانية تتحرك بنصف طاقتها الإنتاجية، وهو الأمر الذي يعني أنها لن تعود بمعدلات الإنتاج الطبيعية قبل أكتوبر/تشرين الأول.

هذا وقد خفضت الوكالة نظرتها إلى سلبية تجاه تصنيف "نيسان موتورز"، "دينسو كورب"، و"ايسن سيكي كورب"، و"تويوتا اندستريز"، ووحدة "تويوتا موتور" التي تقوم بصناعة معدات تدخل في صناعة السيارات وصناعات أخرى، أما النظرة تجاه "ميتسوبيشي" فلا تزال سلبية أيضا.

×