بنك روسيا يبقي على مستوى الفائدة مشيرا الى احتمال خفضها مستقبلا

بنك روسيا يبقي على مستوى الفائدة مشيرا الى احتمال خفضها مستقبلا

ابقى بنك روسيا المركزي الجمعة على مستوى الفائدة عند 11% مع بقاء مخاطر التضخم مرتفعة، لكنه قال انه قد يعمد الى خفضها في المستقبل مع تراجع التضخم.

وقال بنك روسيا في بيان ان "مخاطر التضخم لا تزال مرتفعة" واضاف ان مجلس امنائه توقع تباطؤ عمليات التضخم.

واضاف "في حال تراجعت مخاطر التضخم بما يضمن مزيدا من الثقة في تحقيق بنك روسيا هدفه التضخمي، سيستأنف بنك روسيا الخفض التدريجي لمعدل الفائدة الرئيسي خلال احد اجتماعاته المقبلة".

ويعقد البنك اجتماعه المقبل لمراجعة الفائدة في 10 حزيران/يونيو.

ودفع تراجع سعر صرف الروبل مطلع السنة بالبنك المركزي الى وقف سياسة الخفض التدريجي لمؤشر الفائدة الرئيسي الذي خفضه السنة الماضية اربع مرات من 17 الى 11 في المئة حاليا.

وعمد البنك الى زيادة مؤشر الفائدة بصورة كبيرة في نهاية 2014 لتفادي انهيار العملة بسبب الازمة الاقتصادية.

ولم يسهم خفض الفائدة منذ ذلك الحين في مساعدة الاقتصاد الروسي الذي يعاني من الانكماش بسبب تراجع اسعار النفط والعقوبات المفروضة على روسيا بسبب النزاع في اوكرانيا.

 

×