بنك الكويت الوطني

الوطني: تراجع أسعار النفط خلال يوليو مع تراجع المخاوف بشأن الانتاج

ذكر تقرير بنك الكويت الوطني ان أسعار النفط تراجعت خلال شهر يوليو بعد أن بلغت أعلى مستوى لها منذ تسعة أشهر، وذلك على خلفية تراجع المخاطر الجيوسياسية في كل من العراق وليبيا.

وقامت وكالة الطاقة الدولية بخفض توقعاتها بشأن نمو الطلب العالمي للعام 2014 بواقع 90 ألف برميل يومياً ليصل الى 92.7 مليون برميل يومياً.

وتراجع انتاج أوبك (بما فيها العراق) خلال يونيو بواقع 186 ألف برميل يومياً مقارنة بالشهر الماضي ليصل الى 30.6 مليون برميل يومياً.

تحركات أسعار النفط:

شهدت أسعار النفط تراجعاً خلال يوليو بعد أن بلغت أعلى مستوى لها منذ تسعة أشهر في يونيو. وقد تراجع سعر خام التصدير الكويتي بنحو 5 دولارات من 108.2 دولار للبرميل في بداية الشهر ليصل الى 103.4 دولار بحلول نهاية الشهر.

كما تراجعت خامات برنت وغرب تكساس المتوسط الإسنادية، حيث تراجع الأول بواقع 6.9 دولار للبرميل ليصل الى 103.2 دولار للبرميل من 110 دولارات للبرميل، بينما تراجع الأخير بواقع 6.6 دولار للبرميل من 104.5 دولار للبرميل ليصل الى أقل مستوى له منذ ستة أشهر عند 98 دولارا للبرميل.

وقد جاء هذا التراجع في الأسعار تماشياً مع تراجع المخاطر الجيوسياسية، لاسيما في العراق وليبيا. 

وفي ما يخص أميركا، فإن التراجع في سعر مزيج غرب تكساس المتوسط يعكس ازدياد مخزونات كوشينغ في ولاية أوكلاهوما، التي تعتبر أهم مراكز تخزين النفط ونقطة مهمة لتسعير مزيج غرب تكساس المتوسط.

وقد جاء هذا التراجع نتيجة العديد من الانقطاعات في الانتاج في أهم المصافي، ما أدى الى توقيف انتاج المصافي قبل فترة التوقيف المعتادة لاقامة أعمال الصيانة والتي عادة ما تبدأ في أواخر أغسطس وتستمر حتى أكتوبر من كل عام.  

كما تراجعت العقود الآجلة خلال الشهر نتيجة مجموعة من العوامل كتباطؤ الطلب وتراجع هوامش التكرير بالإضافة الى تراجع المخاوف بشأن انتاج ليبيا والعراق. وقد تراجعت العقود الآجلة لمزيج برنت وهي أسعار التوصيل في ديسمبر بواقع 4.1 دولار للبرميل، لينهي الشهر عند 106.9 دولار للبرميل.

ولأول مرة منذ ثلاث سنوات، فقد سُجِّلت أسعار عقود الآجلة لمزيج برنت فوق سعرها الفعلي المتوقع، وما يعرف بحالة (الكونتانجو). وقد حصل هذا التغير في السابع والعشرين من يونيو بعد زيادة الانتاج في بحر الشمال وحوض المحيط الأطلسي نتيجة تراجع الطلب من المصافي الأوروبية.

وبالمقابل، فقد لوحظ هبوط أسعار العقود الآجلة لمزيج غرب تكساس المتوسط تحت سعرها الفعلي المتوقع بعد ان كانت في حالة (الكونتانجو) لفترة بلغت ست سنوات.