بيت التمويل الكويتي

"بيتك": تراجع التداولات العقارية في يوليو بنسبة 50% مقارنة بشهر يونيو

قال تقرير بيت التمويل الكويتي (بيتك) ان التداولات العقارية تراجعت بشكل ملحوظ خلال شهر يوليو 2014، مقارنة بمستواها القياسي الذي شهدته خلال الشهر الماضي يونيو 2014 والتي كانت قد قاربت فيه تلك التي قد شهدتها في منتصف عام 2007، وقد تراجعت في يوليو 2014 الذي تزامن مع حلول شهر رمضان وعطلة عبد الفطر، بنسبة قدرها 50% وبنحو 287 مليون دينار مسجلة نحو 291 مليون دينار، مقارنة بنحو 578.5 مليون دينار سجلت في يونيو 2014، كما حققت التداولات العقارية تراجعاً سنوياً واضحاً وصلت نسبته إلى 37% وبانخفاض بحوالي 169 مليون دينار مقارنة بقيمة قدرها نحو 461 مليون دينار في شهر يوليو من عام 2013.

وقد بلغ متوسط عدد أيام التداول الفعلي 18 يوما خلال شهر يوليو مقارنة بعدد 22 يوم عمل في يونيو 2014، وهو ما انعكس في شكل تراجع ملحوظ لمتوسط قيمة التداول اليومي إلى نحو 16.2 مليون دينار خلال يوليو 2014 مقارنة بحوالي 26.3 مليون دينار خلال يونيو 2014 الذي كان قد شهد مستوى غير مسبوق.

ويعود تراجع نشاط إجمالي قيمة التداولات العقارية إلى انخفاض ملحوظ لقيمة التداولات العقارية على السكن الخاص بنسبة 25%، في حين سجلت قيمة التداولات العقارية الاستثمارية نسبة انخفاض ملحوظة وصلت إلى 50% خلال يوليو 2014 مقارنة بالمستوى القياسي الذي كانت قد شهدته خلال يونيو 2014، بينما تراجعت قيمة التداولات التجارية بنسبة وصلت إلى 97% مقارنة بقيمتها غير المسبوقة التي سجلتها في شهر يونيو 2014 ما ساهم في تراجع ملحوظ لإجمالي التداولات العقارية في يوليو 2014 عن نشاطها في يونيو 2014، إلا أن الارتفاع المحدود لقيمة التداولات على عقار المخازن والمعارض والحرفي ونشاط التداولات العقارية على الشريط الساحلي قد ساهما في الحد من تراجع قيمة إجمالي التداولات العقارية، إذ شهدت قيمة التداولات على عقارات المحازن والحرفية نشاطا ملحوظا للشهر الثاني على التوالي محققة زيادة نسبتها 5% خلال يوليو مقارنة بشهر يونيو 2014، كما حققت التداولات على الشريط الساحلي نشاطا ملحوظا في يوليو 2014 إلا أن قيمتها قد سجلت انخفاضا حادا نسبته 67% في يوليو مقارنة بآخر نشاط لها في مارس 2014.

وفيما يخص توزيع التداولات العقارية الإجمالية وفقاً للعقود والوكالات خلال يوليو 2014، فقد شهدت قيمة إجمالي تداولات العقود تراجعاً ملحوظاً في يوليو مقارنة بمستويات قياسية سجلت في يونيو 2014 فاقت التي شهدها السوق في عام 2007، مسجلة ما يزيد على 286 مليون دينار في يوليو 2014، إذ شهدت قيمتها تراجعاً ملحوظاً وصل إلى نحو 248 مليون دينار متراجعة بنسبة قدرها 46 % في يوليو مقارنة بقيمتها القياسية التي كانت قد سجلت نحو 534 في شهر يونيو 2014.

كما حققت التداولات العقارية الإجمالية بالوكالات انخفاضا غير مسبوق في عام 2014 وصلت نسبته إلى 88% وبنحو 39 مليون دينار، إذ سجلت قيمتها حوالي 5.2 مليون دينار خلال شهر يوليو 2014 مقارنة بقيمتها التي كانت قد سجلت حوالي 44.3 مليون دينار في يونيو من عام 2014.

وبرغم تراجع قيمة تداولات السكن الخاص في يوليو 2014 عادت حصتها من قيمة إجمالي التداولات العقارية إلى المرتبة الأولى في يوليو بعد أن كانت في المرتبة الثانية في يونيو 2014، إذ شكلت نسبة قدرها 46.5% من إجمالي قيمة التداولات لشهر يوليو 2014.

في حين استقرت حصة العقارات الاستثمارية بشكل نسبي خلال يوليو 2014، إذ شكلت حصة قدرها 46.3% في يوليو 2014 مقارنة بحصتها التي كانت قد اقتربت من نسبة 47% خلال يونيو 2014.

بينما انخفضت حصة التداولات العقارية التجارية إلى 1.2% من إجمالي قيمة التداولات نظراً لتراجع غير مسبوق في قيمتها خلال يوليو 2014 مقارنة بمساهمة وصلت نسبتها إلى 19.8% من قيمة إجمالي التداولات خلال يونيو 2014.

ونشطت التداولات العقارات الحرفية والمخازن، مساهمة بنسبة ملحوظة بلغت 4% خلال يوليو 2014 مقارنة بنسبة محدودة قدرها 2% من إجمالي قيمة التداولات في يونيو 2014.

ونشطت التداولات العقارية على الشريط الساحلي للمرة الثانية خلال العام لتسجل حصة نسبتها 2% في يوليو 2014 مقارنة بآخر مساهمة نسبتها 3% جاءت خلال مارس 2014.

وكان تراجع إجمالي قيمة التداولات العقارية بنحو 50% مع تراجع مقدار الثلث لإجمالي عدد التداولات العقارية بنسبة قدرها 30.5% ما أدى إلى تراجع ملحوظ في مؤشر متوسط قيمة إجمالي الصفقة العقارية الذي سجل حوالي 508 ألف دينار خلال يوليو 2014، بانخفاض نسبته 28% بمقدار 194 ألف دينار إذ كانت قد سجلت متوسطاً قدره 702 ألف دينار في يونيو 2014.

وسجل إجمالي عدد الصفقات المتداولة نحو 573 صفقة خلال شهر يوليو 2014 ( 559 صفقة عقود، 14 صفقة وكالات ) متراجعا بنسبة بلغت 30.5% بعدد 251 صفقة مقارنة بعددها الذي بلغ 824 صفقة سجلت خلال يونيو 2014.

واستحوذت محافظة الأحمدي وحدها على 62% من عدد التداولات العقارية بعدد 356 صفقة خلال شهر يوليو مقارنة بنسبة استحواذ بلغت 47% من عدد التداولات العقارية بعدد 389 صفقة في يونيو 2014.

بينما تقدمت محافظة مبارك الكبير إلى المرتبة الثانية بعدد صفقات وصل إلى 70 صفقة وبنحو 12% في يوليو مقارنة بعدد صفقات بلغ 122 صفقة بحصة قدرها 15% من إجمالي عدد الصفقات المتداولة في يونيو 2014، في حين تراجعت محافظة حولي إلى المرتبة الثالثة بعدد صفقات بلغ 58 صفقة وبحصة قدرها 10% في يوليو 2014 مقارنة بعدد صفقات قدره 134 صفقة وبحصة وصلت إلى 16 % من إجمالي عدد الصفقات في يونيو 2014.

وفي المرتبة الرابعة جاءت محافظة الفروانية بعدد صفقات بلغ 40 صفقة بنحو 7% مقارنة بعدد صفقات بلغ 79 صفقة وبحصة 10% من إجمالي الصفقات في يونيو 2014.

وحلت محافظة العاصمة في المرتبة الخامسة بعدد صفقات سجل 32 صفقة وبحصة 6% من إجمالي عدد الصفقات في يوليو مقارنة بعدد 70 صفقة وبحصة قدرها 8% من إجمالي عدد الصفقات المتداولة في يونيو 2014، بينما جاءت محافظة الجهراء في المرتبة السادسة بعدد تداولات قدره 17 صفقة وبحصة 3%، مقارنة بعدد صفقات قدره 30 صفقة بحصة 4% من إجمالي عدد تداولات شهر يونيو 2014.
 

قيمة تداولات عقارات السكن الخاص:

انخفضت قيمة التداولات العقارية على السكن الخاص بشكل ملحوظ خلال يوليو 2014 مسجلة نحو 135.4 مليون دينار(سجل حوالي 131.8 مليون دينار للعقود، ونحو 3.6 مليون دينار للوكالات) محققة انخفاضا نسبته 25% بحوالي 46 مليون دينار عن قيمة التداولات في شهر يونيو 2014 والبالغة حوالي 181 مليون دينار(سجل حوالي 172 مليون دينار للعقود، ونحو 9 مليون دينار للوكالات)، بينما سجلت انخفاض سنوي ملحوظ نسبته 35% بقيمة بلغت حوالي 73 مليون دينار مقارنة بقيمتها البالغة 208 مليون دينار في يوليو 2013.

وشهدت تداولات عقود السكن الخاص انخفاضاً ملحوظاً نسبته 23% بقيمة بلغت حوالي 40 مليون دينار مسجلة نحو 131.8 مليون دينار خلال يوليو 2014 مقارنة بقيمتها التي بلغت نحو 172 مليون دينار في يونيو 2014، في حين تراجعت قيمة تداولات الوكالات بنسبة قدرها 59% وبقيمة بلغت 5 مليون دينار مسجلة نحو 3.7 مليون دينار في شهر يوليو مقارنة بقيمتها التي كانت قد سجلت حوالي 8.8 مليون دينار في يونيو 2014.

وحققت التداولات العقارية للسكن الخاص ارتفاعاً محدوداً فيما يخص متوسط قيمة الصفقة خلال يوليو 2014 مع تراجع ملحوظ في قيمة تداولات السكن الخاص بأكثر من 25% وانخفاض ملحوظ لعددها يقترب من 29% في شهر يوليو، إذ شهد متوسط قيمة الصفقة الواحدة لعقار السكن الخاص ارتفاعاً سجل حوالي 307 ألف دينار محققاً ارتفاعاً نسبته 5% بقيمة بلغت 15 مليون دينار في يوليو 2014 مقارنة بمتوسط قيمته حوالي 292 ألف دينار في شهر يونيو 2014، في حين تراجع متوسط قيمة الصفقة على أساس سنوي بنسبة محدودة قدرها 3%.

أما فيما يتعلق بعدد التداولات، فقد سجلت التداولات العقارية للسكن الخاص عدد 441 صفقة (منها 429 صفقة عقود و 12 صفقة وكالات) خلال يوليو عام 2014 محققة انخفاض بلغ 178 صفقه ونسبة قدرها 28.8% مقارنة بعدد صفقات بلغ 619 صفقة (منها 590 صفقة عقود و 29 صفقة وكالات) خلال يونيو 2014.

وتتصدر محافظة الأحمدي عدد التداولات بعدد صفقات بلغ 300 صفقة وبما يزيد على الثلثين مستحوذة على نسبة قدرها 68% من إجمالي عدد التداولات العقارية للسكن الخاص حيث تركزت التداولات في منطقتي صباح الأحمد البحرية والفحيحيل، تليها محافظة مبارك الكبير التي سجلت عدد 52 صفقة وبحصة وصلت إلى 12 % من إجمالي عدد الصفقات المتداولة للسكن الخاص حيث تركزت التداولات في منطقتي أبو فطيرة والفنيطيس،  ثم جاءت للمرة الثانية محافظة العاصمة في المرتبة الثالثة خلال عام 2014 بعدد صفقات بلغ 29 صفقة في شهر يوليو وبحصة قدرها 7 % حيث تركزت التداولات في مناطق الروضة والنزهة وكيفان.

قيمة تداولات العقارات الاستثمارية:

حققت التداولات العقارية الاستثمارية تراجعاً حاداً خلال شهر يوليو 2014 مسجلة نحو 135 مليون دينار (بلغت تداولات العقود نحو 133 مليون دينار وسجلت الوكالات نحو 1.6 مليون دينار) محققة انخفاضاً ملحوظاً بنحو 136 مليون دينار بنسبة قدرها 50% مقارنة بقيمة بلغت حوالي 271 مليون دينار (بلغت تداولات العقود نحو 235.6 مليون دينار وسجلت الوكالات نحو 35.5 مليون دينار) خلال يونيو 2014.

وقد جاء هذا الانخفاض الملحوظ مدفوعاً بتراجع قيمة التداولات الاستثمارية في يوليو مقارنة بالمستويات القياسية التي شهدها شهر يونيو 2014، إذ سجلت تداولات العقود حوالي 133.1 مليون دينار في يوليو 2014 محققة تراجع بنحو 103 مليون دينار وبنسبة قدرها 44% مقارنة بمستواها القياسي الذي سجل حوالي 235.6 مليون دينار في يونيو 2014.

كما تراجعت قيمة التداولات العقارية الاستثمارية بالوكالات لتسجل نحو 1.6 مليون دينار في يوليو 2014 محققة انخفاضاً ملحوظاً بنحو 34 مليون دينار مقارنة بنشاط غير مسبوق كانت قد شهدته في يونيو 2014 مسجلة فيه حوالي 35.5 مليون دينار.

وحقق مؤشر متوسط قيمة الصفقة الواحدة للعقارات الاستثمارية خلال يوليو 2014 تراجعاً ملحوظاً مقارنة بنشاطه الملحوظ الذي كان قد تخطى حاجز المليون خلال الثلاثة أشهر الماضية، فقد سجلت قيمته نحو 1.2 مليون دينار خلال يوليو 2014 بتراجع ملحوظ نسبته 19% بقيمة انخفاض وصلت إلى 288 ألف دينار مقارنة بقيمتها القياسية التي كانت قد اقتربت من نحو 1.5 مليون دينار خلال يونيو 2014.

وفيما يتعلق بعدد التداولات العقارية الاستثمارية فقد سجلت 112 صفقة في يوليو ( 110 صفقة عقود وعدد صفقتين وكالات) إذ انخفضت بشكل ملحوظ بنسبة قدرها 38.5% وبنحو 70 صفقة عن تداولات يونيو 2014 الذي سجل 182 صفقة.

وقد تقدمت محافظة الأحمدي إلى المرتبة الأولى مستحوذة على 49% من عدد صفقات العقارات الاستثمارية خلال يوليو 2014 حيث سجلت عدد 55 صفقة، مقارنة بعدد 68 صفقة بحصة بلغت 37 % من إجمالي عدد الصفقات المتداولة على العقار الاستثماري في يونيو 2014 ، وتركزت التداولات خلال يوليو في منطقتي المهبولة والمنقف، بينما تراجعت محافظة حولي إلى المرتبة الثانية في عدد الصفقات الاستثمارية خلال يوليو 2014، إذ سجلت 31 صفقة وبحصة قدرها 28 % مقارنة بعدد صفقات بلغ 76 صفقة بحصة وصلت إلى 42 % من صفقات العقارات الاستثمارية المسجلة في يونيو 2014، إذ تركزت التداولات خلال شهر يوليو في منطقتي السالمية وحولي.

قيمة التداولات العقارية التجارية:

سجلت قيمة التداولات العقارية التجارية خلال يوليو 2014 تراجعاً حاداً غير مسبوق مقارنة بقيمتها في يونيو والتي كانت قد اقتربت من المستويات القياسية التي قد شهدها السوق في عام 2008، إذ سجلت نحو 3 مليون دينار(سجلت جميعها بالعقود) في يوليو 2014، متراجعة بنسبة قدرها 97% وبقيمة بلغت نحو 111 مليون دينار عن قيمة التداولات العقارية التجارية التي شهدت مستوى قياسي في يونيو التي سجلت حوالي 114 مليون دينار (سجلت أيضاً جميعها بالعقود) في شهر يونيو 2014.

وقد تراجع متوسط قيمة الصفقة الواحدة من التداولات العقارية التجارية بشكل حاد في يوليو مقارنة بالمستوى القياسي الذي سجل في يونيو، حيث سجلت قيمتها نحو 1.3 مليون دينار في شهر يوليو 2014 منخفضة بنسبة قياسية قدرها 91 % وبقيمة ملحوظة بلغت 11.6 مليون دينار مقارنة بمتوسط قياسي قيمته حوالي 12.7 مليون دينار سجل خلال يونيو 2014.

وتراجع عدد التداولات العقارية التجارية بشكل ملحوظ في شهر يوليو 2014 بمقدار 6 صفقات وبنسبة قدرها 67% عن عددها في يونيو 2014، حيث سجلت 3 صفقات في يوليو (صفقة واحدة في محافظة العاصمة، وثانية في محافظة حولي، بينما سجلت صفقة ثالثة في محافظة الأحمدي) مقارنة بعدد 9 صفقة في يونيو 2014 (سجلت صفقة واحدة في محافظة العاصمة، وسجلت محافظة حولي 5 صفقات، بينما سجلت في محافظة الأحمدي 3 صفقات).

قيمة تداولات عقارات المخازن:

شهدت قيمة التداولات على المخازن والعقارات الحرفية ارتفاعاً محدوداً خلال يوليو 2014 نسبته 5% وبقيمة بلغت حوالي 600 ألف دينار مسجلة نحو 12.5 مليون دينار سجلت جميعها بالعقود في يوليو، مقارنة بقيمة تداولات بلغت حوالي 11.9 مليون دينار جاءت أيضاً كلها من العقود خلال يونيو 2014.

وحقق مؤشر متوسط قيمة الصفقة تراجعاً ملحوظاً في يوليو 2014 بارتفاع قيمة التداولات وعددها في يوليو 2014، حيث سجل متوسط قيمة الصفقة نحو 785  مليون دينار خلال شهر يوليو محققاً تراجعاً نسبته 8% بحوالي 69 ألف دينار مقارنة بنحو 853 مليون دينار لمتوسط قيمة الصفقة خلال يونيو 2014.

وارتفع عدد تداولات العقارات الحرفية والمخازن مسجلاً 16 صفقة (سجلت جميعها بالعقود، 3 صفقة في  محافظة الفروانية، و13 صفقة في محافظة مبارك الكبير) مرتفعة في عددها خلال شهر يوليو بنسبة بلغت حوالي 14% وبمقدار 2 صفقة عن عدد تداولات شهر يونيو 2014 التي سجلت عدد 14 صفقات -سجلت جميعها بالعقود- 12 صفقة في  محافظة الفروانية، وصفقتين سجلتا في محافظة مبارك الكبير).

تداولات الشريط الساحلي:

نشطت التداولات على عقارات الشريط الساحلي من جديد وللمرة الثانية خلال هذا العام، مسجلة قيمة قدرها نحو 5 مليون دينار في يوليو 2014 قيمة لصفقة واحدة سجلت بالعقود في محافظة مبارك الكبير، وذلك بعد آخر نشاطه سجل لها في مارس 2014 إذ كانت قد سجلت نحو 15 مليون دينار تحققت من خلال صفقة بالعقود سجلتا في محافظة مبارك الكبير وأخرى في محافظة الأحمدي.

 

×