بيت التمويل الكويتي

بيتك: تراجع اصدارات الصكوك العالمية 31.4% في يوليو الماضي

قال بيت التمويل الكويتي (بيتك) ان اصدارات الصكوك العالمية انخفضت 31.4 في المئة على اساس شهري في يوليو الماضي بالغة 7.9 مليارات دولار مقارنة ب 11.6 مليارا في يونيو الماضي.

وعزا (بيتك) في تقرير الصكوك الشهري الصادر هنا اليوم تعثر اصدارات الشركات في يوليو الماضي نتيجة تزامنه مع شهر رمضان المبارك حيث شهدت السوق الأولية للصكوك غياب مصدري الصكوك من قطاع الشركات في جميع أنحاء الأسواق العالمية باستثناء عدد قليل من صكوك الشركات الصادرة في ماليزيا وصكوك الشركات الوحيدة التي صدرت في إندونيسيا.

واضاف التقرير ان مصدري الصكوك السيادية وشبه السيادية قادوا السوق بحجم إصدارات قدره 6.7 مليار دولار ما نسبته 85.4 في المئة من حصة السوق الأولية في يوليو الماضي مبينا ان اهم اصدارات شهر يوليو الماضي يكمن في إصدار السنغال لأول صكوك لها في سوق الصكوك العالمية باصدار نحو 200.5 مليون دولار.

وعن الاشهر السبعة الاولى من العام الحالي قال التقرير ان حجم سوق الصكوك الأولية العالمية خلالها بلغ 74.15 مليار دولار بزيادة نسبتها 6.8  في المئة عن حجم الاصدارات خلال نفس الفترة من 2013.

واضاف تقرير (بيتك) ان نشاط السوق الأولية تركز بشكل كبير في ماليزيا والتي شكلت ما نسبته 80.6 في المئة من اجمالي الاصدارات الجديدة في يوليو في حين تركزت الاصدارات الأخرى خلال يوليو في خمسة بلدان وهي السعودية والسنغال وإندونيسيا والبحرين وجامبيا.

وذكر التقرير ان جميع المصدرين للصكوك خلال يوليو الماضي اصدروا صكوكهم بعملاتهم المحلية ليشكل الرينغيت الماليزي الجزء الأكبر من الإصدارات بنسبة 69.8 في المئة من إجمالي السوق في حين جاء الدولار الأمريكي في المرتبة الثانية بنسبة 23.4 في المئة مدفوعة بصكوك البنك الاسلامي للتنمية والمؤسسة الدولية لإدارة السيولة الإسلامية.

وحسب القطاعات قال التقرير ان الاصدارات الحكومية شكلت 50.3 في المئة من إجمالي الاصدارات في يوليو الماضي يليها قطاع الخدمات المالية بحصة قدرها 25.7 في المئة في حين شكل قطاع الطاقة والمرافق قطاعا كبيرا آخر في إصدارات الصكوك خلال يوليو بحصة نسبتها 13.7 في المئة من حجم الإصدارات.

 

×