عامل في مصنع فورد للسيارات في الولايات المتحدة

النمو الاقتصادي الاميركي يسجل قفزة ايجابية في الفصل الثاني

سجل النمو الاقتصادي الاميركي قفزة ايجابية فاقت المتوقع في الفصل الثاني 2014 بفضل مزيج من التحسن في الاستثمارات واستهلاك الاسر والصادرات.

وشكلت هذه القفزة خبرا سارا للمسؤولين في البنك المركزي الاميركي (الاحتياطي الفدرالي) الذين يختتمون الاربعاء يومين من الاجتماعات في واشنطن بهدف تحديد توجه سياستهم النقدية.

وقفز اجمالي الناتج الداخلي بنسبة 4 بالمئة وفق الوتيرة السنوية في الفترة من نيسان/ابريل الى حزيران/يونيو، بحسب الارقام الرسمية التي كشفت الاربعاء.

وهذا التحسن في النشاط الاقتصادي يترجم "عودة الاستثمارات وقفزة في الصادرات وتسارع وتيرة النفقات الاستهلاكية وتغير اتجاه نفقات الولايات والبلدات المحلية"، كما علقت وزارة التجارة.

ويتوقع ان يعزز هذا التحسن وضع الاحتياطي الفدرالي حيال الفكرة القائلة ان اقتصاد البلد يمكن ان يتحمل بسهولة سحب كل دعمه النقدي المتوقع في تشرين الاول/اكتوبر.

 

×