بيت التمويل الكويتي

بيتك: تراجع التداولات العقارية في الكويت في مايو الماضي بنسبة 2٪

قال بيت التمويل الكويتي (بيتك) ان التداولات العقارية في الكويت سجلت تراجعا ملحوظا خلال مايو الماضي بلغت نسبته 2 في المئة بنحو 105 ملايين دينار مسجلة ما يزيد على 2ر374 مليون مقارنة بنحو 7ر479 مليون في ابريل الماضي.

واضاف (بيتك) في تقريرة الاقتصادي الصادر اليوم عن (حركة التداولات العقارية خلال شهر مايو 2014) ان التداولات العقارية سجلت نموا سنويا بلغت نسبته 18 في المئة بزيادة بلغت حوالي 57 مليون دينار مقارنة بمايو عام 2013 حيث بلغت نحو 6ر317 مليون دينار.

وذكر ان متوسط عدد أيام التداول الفعلي بلغ 20 يوما خلال مايو الماضي مقارنة ب 22 يوم عمل في ابريل 2014 وهو ما انعكس على انخفاض ملحوظ لمتوسط قيمة التداول اليومي إلى نحو 7ر18 مليون دينار خلال مايو 2014 مقارنة بحوالي 8ر21 مليون خلال إبريل الماضي.

واشار التقرير الى ان الانخفاض في إجمالي قيمة التداولات العقارية نتج عن التأثر بتراجع شهدته قيمة التداول على السكن الخاص بنسبة بلغت 5ر25 في المئة الى جانب انخفاض قيمة التداولات العقارية الاستثمارية بنسبة بلغت 24 في المئة خلال مايو 2014.

وافاد بان قيمة التدولات التجارية في مايو 2014 ارتفعت بنسبة محدودة قدرها 2 في المئة عن نشاطها في إبريل 2014 موضحا ان قيمة التداولات على عقار المخازن والمعارض والحرفي سجلت نشاطا حادا محققة زيادة وصلت نسبتها إلى 88 في المئة خلال مايو مقارنة بشهر إبريل 2014.

واوضح التقرير ان التداولات على الشريط الساحلي لم تسجل اي بيانات خلال مايو الماضي مشيرا الى ان العقارات الاستثمارية حصلت على حصة اقتربت من 4ر39 في المئة في مايو الماضي مقارنة بحصتها التي بلغت نحو 41 في المئة خلال ابريل الذي سبقه.

واشار الى تحسن حصة التداولات العقارية التجارية لتشكل ما نسبته 7ر10 في المئة من اجمالي قيمة التداولات في مايو الماضي مقارنة بمساهمة بنحو 8 في المئة من قيمة اجمالي التداولات خلال إبريل الماضي في حين ساهمت التداولات العقارات الحرفية والمخازن نسبة طفيفة بلغت 7ر1 في المئة خلال مايو.

وذكر ان التداولات العقارية في الشريط الساحلي لم تشهد نشاطا يذكر خلال مايو الماضي مقارنة بآخر مساهمة خلال مارس الماضي حيث بلغت ما نسبته في المئة.

وقال ان انخفاض اجمالي قيمة التداولات العقارية بنحو 22 في المئة اضافة الى تراجع ملحوظ لاجمالي عدد التداولات العقارية بنسبة قدرها 13 في المئة ادى الى تراجع ملحوظ في مؤشر متوسط قيمة اجمالي الصفقة العقارية الذي سجل حوالي 577 ألف دينار خلال مايو الماضي وبتراجع نسبته 10 في المئة بمقدار 66 الف دينار.

واضاف ان محافظة الاحمدي وحدها استحوذت على 36 في المئة من عدد التداولات العقارية التي بلغت 235 صفقة خلال مايو مقارنة بنسبة استحواذ بلغت 40 المئة من عدد التداولات العقارية حيث بلغت 297 صفقة في ابريل 2014.

واشار الى تقدم محافظة حولي الى المرتبة الثانية بعدد صفقات بلغ 130 صفقة وبحصة قدرها 20 في المئة في مايو الماضي مقارنة بترتيبها الثالث بعدد صفقات قدره 130 صفقة وبحصة وصلت إلى 17 في المئة من اجمالي عدد الصفقات في ابريل الماضي.

وذكر التقرير ان محافظة مبارك الكبير جاءت في المرتبة الثالثة بعدد صفقات بلغ 122 صفقة وبنحو 19 في المئة في مايو الماضي مقارنة بترتيبها الثاني خلال إبريل بعدد صفقات بلغ 165 صفقة بحصة قدرها 22 في المئة من اجمالي عدد الصفقات المتداولة في ابريل الماضي .

وبين ان محافظة الفروانية تقدمت الى المرتبة الرابعة بعدد صفقات بلغ 80 صفقة بنحو 12 في المئة مقارنة بعدد صفقات بلغ 62 صفقة وبحصة 8 في المئة من اجمالي الصفقات في إبريل الماضي موضحا ان محافظة العاصمة حلت خامسا بعدد صفقات بلغ 49 صفقة وبحصة قدرها 8 في المئة من إجمالي عدد الصفقات في مايو الماضي.

واضاف ان محافظة الجهراء جاءت في المرتبة السادسة بعدد تداولات بلغ 33 صفقة بحصة بلغت 5 في المئة مقارنة بعدد صفقات قدره 25 صفقة بحصة قدرها 3 في المئة من إجمالي عدد تداولات شهر مارس الماضي.

وقال ان قيمة التداولات العقارية سجلت على السكن الخاص تراجعا ملحوظا خلال مايو الماضي مسجلة نحو 179 مليون دينار(نحو 1ر170 مليون دينار للعقود ونحو 9ر8 مليون للوكالات) مسجلة انخفاضا نسبته 5ر25 في المئة بحوالي 61 مليون دينار عن قيمة التداولات في شهر ابريل الماضي.

 

×