الذهب

بيتك للابحاث:على المستثمرين فى المعدن الاصفر متابعة التقارير حول قوة الاقتصاد الامريكى

قال تقرير صادر عن شركة "بيتك للأبحاث" المحدودة أن عقود الذهب الآجلة أنهت جلسة الجمعة عند أعلى مستوى لها في ثلاثة أشهر، حيث اضطرت البيانات الاقتصادية الأمريكية التي جاءت أضعف مما كان متوقعاً المستثمرين إلى إعادة تقويم افتراضاتهم حول المسار المستقبلي للسياسة النقدية لمجلس الاحتياطي الاتحادي.

وارتفع سعر عقود الذهب الآجلة (مستقبليات الذهب) تسليم شهر أبريل في بورصة نيويورك السلعية (كومكس) إلى أعلى مستوى لجلسة ليسجل 1,321.50 دولار للأوقية (46.61 دولار للجرام) يوم الجمعة 14 فبراير 2014 وهو أعلى ارتفاع منذ 7 نوفمبر 2013 قبل أن يقلص مكاسبه ليغلق عند 1,318.60 دولار للأوقية (46.51 دولار للجرام) ليقفل التداول بارتفاع 1.43% عن اليوم السابق وارتفاع قدره 4.22% للأسبوع.

كما أظهرت بيانات صادرة يوم الجمعة 14 فبراير 2014 انخفاض الإنتاج الصناعي الأمريكي بنسبة 0.3% على أساس شهري في يناير 2014، في حين كانت التوقعات تشير إلى تحقيق مكاسب بنسبة 0.3% لهذا الشهر.

وجاءت هذه البيانات الضعيفة بعد يوم واحد من تصريح وزارة التجارة الأمريكية بانخفاض مبيعات التجزئة بنسبة 0.4% في يناير عام 2014، رغم التوقعات التي كانت تشير إلى تسجيل زيادة بنسبة 0.3%.

وقد زادت البيانات المخيبة للآمال من حجم المخاوف التي تشير إلى فقدان التعافي الاقتصادي لزخم النمو منذ نهاية العام الماضي 2013 بتأثير سوء الأحوال الجوية في فصل الشتاء القارس الذي ألقى بظلاله على النمو.

هذا وقد تلقى الذهب دعماً إضافيا بعد أن شددت رئيسة الاحتياطي الاتحادي جانيت يلين على أن السياسة النقدية الأمريكية ستظل متكيفة. وصرحت جانيت يلين يوم الأربعاء في أول شهادة لها أمام الكونجرس الأمريكي منذ تعيينها في منصب رئاسة بنك الاحتياطي الفيدرالي أن البنك المركزي سيواصل خفضه التدريجي لوتيرة برنامجه الخاص بشراء الأصول.

كما أكدت أيضا أن مجلس الاحتياطي الفيدرالي يخطط للحفاظ على أسعار الفائدة عند مستويات قريبة من الصفر ولن يرفعها إلا بعد تراجع نسبة البطالة إلى ما دون نسبة 6.5%.

أما بالنسبة لهذا الأسبوع، فسيستمر مستثمري سوق الذهب في مراقبة اصدارات البيانات الاقتصادية الامريكية عن كثب للوصول إلى المزيد من المؤشرات حول قوة الاقتصاد والمسار المستقبلي للسياسة النقدية.

وسيوقف التداول في كومكس خلال يوم الاثنين 17 فبراير 2014 بسبب عطلة عيد الرؤساء في الولايات المتحدة.

وقد أظهرت بيانات صادرة من لجنة تداول السلع الآجلة يوم الجمعة أن صناديق التحوط ومديري الأموال قد زادوا من الرهانات في عقود الذهب الآجلة خلال الأسبوع المنتهي في 11 فبراير 2014، حيث بلغ إجمالي العقود 67,291 عقداً مقارنة بصافي إجمالي عقود بعدد 59,408 عقداً خلال الأسبوع السابق المنتهي في 4 فبراير 2014.

 

×