بورصة الكويت

بيان للاستثمار: عمليات جني الأرباح سبب تراجع المؤشر السعري في بورصة الكويت

ذكرت شركة (بيان) للاستثمار ان سوق الكويت للأوراق المالية (البورصة) أنهى تعاملات الأسبوع الماضي على تذبذب في أداء مؤشراته الثلاثة.

واوضحت أن المؤشر السعري تراجع بفعل عمليات جني الأرباح التي طالت عددا من الأسهم الصغيرة في السوق والتي كانت قد حققت ارتفاعات متباينة في الأسبوع الماضي.

واشارت الى ان كلا من المؤشرين الوزني و(كويت 15) تمكن من تحقيق الارتفاع للأسبوع الثاني على التوالي بدعم من التداولات القوية وعمليات الشراء الانتقائية التي شهدتها بعض الأسهم القيادية والتشغيلية المدرجة في السوق خاصة في قطاع البنوك.

واضافت انه على الرغم من التباين الذي سجلته المؤشرات الثلاثة خلال الأسبوع الماضي فان الاتجاه العام للسوق كان هابطا اذ غلبت عمليات جني الأرباح على تعاملات السوق خلال أغلب الأحيان اذ ان تلك العمليات تعتبر منطقية في ظل الارتفاعات الجيدة التي حققها السوق منذ بداية العام.

وقالت ان استمرار نشاط الأسهم القيادية والثقيلة للأسبوع الثاني على التوالي كان لافتا خلال تداولات الأسبوع الماضي وهو الأمر الذي ظهر جليا على أداء المؤشرين الوزني و(كويت 15) واللذين تمكنا من تعزيز مكاسبهما على المستوى الأسبوعي.

وأضافت ان المؤشر السعري شهد في أغلب الجلسات اليومية أداء غلب عليه التذبذب وذلك على وقع المضاربات السريعة التي عادة ما تشهدها الأسهم الصغيرة الا أنه لم يتمكن من تحقيق مكاسب أسبوعية بفعل عمليات البيع التي طالت العديد من تلك الأسهم ولاسيما في قطاعات التأمين والعقار والخدمات المالية.

وذكرت ان السوق يشهد هذه الفترة حالة عامة من الترقب والحذر ناتجة عن انتظار المتداولين لنتائج الشركات المدرجة عن عام 2013 والتي بدأت بوادرها في الظهور تدريجيا خلال الأيام السابقة حيث أفصحت بعض البنوك والشركات المدرجة في السوق عن بياناتها والتي تعتبر إيجابية نسبيا خاصة في ظل ضعف البيئة التشغيلية التي تعمل فيها تلك الشركات.

 

×