محللون لـ"كويت نيوز" البورصة ستتخلى عن حاجز الـ 7000 نقطة قريبا

أكد محللون ماليون أن تخلي المؤشر السعري لسوق الكويت للأوراق المالية عن حاجز الـ 7000 نقطة بات قاب قوسين أو ادني، موضحين أن استمرار الضبابية حول الأزمة السياسية في سوريا سيدفع البروصة إلى مزيد من الترجعات ستفقده الـ 217 نقطة المتبقية لنزول عن الـ 7000 نقطة.

وقال المحللون في تصريحات خاصة لـ "كويت نيوز" أن على الرغم من العوامل الإيجابية المحيطة بالبورصة إلا أن العامل النفسي وحالة الترقب لدى المستثمرين هي المتحكمه في حركة المؤشرات في هذه الفترة.

من جانبة أوضح المحلل المالي عدنان الدليمي أن حالة الضابية المسيطرة على الأزمة السوريا وعدم وضوح الرؤية بشأن الضربة العسكرية الأمريكية التي اعلن عنها الرئيس الأمريكي ستدفع بالمؤشر إلى الترجع إلى ما دون الـ 7000 نقطة، موضحا ان سمات التداولات في الأسبوع المقبل ستتسم بالترقب الحذر مع وجود ضغط بيع قوية ستدفع بالمؤشرات إلى مزيد من الترجع.

وبين الدليمي أن في نهاية الأسبوع الماضي وبالتحديد في جلسة الخميس ظهرت بعض البوادر الإيجابية أوحت إلى البعض بأقتراب وقوع حركة ارتدادية، خاصة مع ارتفاع السيولة ووجود قوة شرائية، لكنها سرعان ما تبددت هذه العوامل الإيجابية وطغي العامل النفسي مجددا على المتداولين ليستمر السوق في تراجعه.

وتوقع الدليمي أن تتراجع المؤشرات الرئيسية لسوق الكويت للأوراق المالية في الجلسة الأول والثانية من تداولات هذه الأسبوع، وأن كان التراجع سيكون محدودا، حتى يتبين اتجاه الأزمة السياسية وأبعاد الضربة العسكرية، لافتا إلى ان بدء العمليات العسكرية سيدفع السوق للتراجع الحاد لعدة أيام، واستمرار الضابية سيدفعة لتراجع المحدود.

بدورة قال المحلل المالي بدر الشيخ أن الوضع السياسي هو المتحكم حاليا في مجريات التداول لافتا إلى أن صناع السوق استغلوا هذا الوضع لزيادة الضغط على البورصة.

وأفاد الشيخ أنه من الناحية الاقتصادية توجد العديد من العوامل التي ترشح البورصة للارتفاع منها، تشبع الؤشرات بالنزول وانتهي موجة جنى الأرباح، وانتهى العطلة الصيفية، والدخول في الربع الرابع من العام، لكن الضعوط السياسية كانت اكبر من العوامل الفنية وهي المسيطرة حتى الآن على حركة التداولات.

وأكد الشيخ أن السوق سيتمر في تراجعه لكن بشكل محدود، لافتا إلى أن تخطي حاجز الـ 7000 نقطة قادم لا محالة في ظل ما تشهد المنطقة من توتر سياسي يهدد بندالع حرب غير محدد الأطراف.

 

×