البورصة تتمسك بحاجز الـ 8000 رغم تراجعها بـ 74 نقطة اليوم

دفعت ضغوط البيع وعمليات بناء المركز مؤشرات سوق الكويت للأوراق المالية للتراجع القوى خلال تداولات اليوم، حيث انخفض المؤشر السعري بنسبة 0.92 % فاقدا ما يقرب من 74 نقطة، ليستقر عن 8000.2 نقطة.

وعلى الرغم من تراجع مستويات السيولة بشكل حاد وما تابعها من تراجعت في مؤشرات السوق إلى أن المؤشر السعري مازال متماسكا بنقطة الدعم القوية عند مستوى 8000 نقطة.

وشهدت تداولات اليوم عمليات بيع مكثفة وجني أرباح على الأسهم الصغيرة والمتوسطة في ظل غياب صناع السوق الذين سيطروا على المضاربات في الفترة الماضية.

في المقابل عادت الأسهم القيادية لنشاط النسبي حيث ارتفع مؤشر "كويت 15" بحوالي 1.5 نقطة في ضوء تداولات مقبولة على أسهم البنوك وبعض من أسهم قطاع الخدمات القيادية.

وبلغت قمية التداولات اليوم 21.18 مليون دينار، في حين بلغ كمية الأسهم المتداولة 184.4 مليون سهم، بعد صفقات 3971 صفقة.

واستحوذت 5 أسهم "ادنك،منازل، تمويل خليج، ابيار، والقرين" على 49.2 % من كمية الأسهم المتداولة، في حين سجلت أسهم " أيفا فنادق و صفوان، دبي الأولى، المركز، وبيان" أعلى الارتفاعات، كذلك سجلت أسهم "كمفيك، دواجن، صلبوخ، مدار و الكيبل التلفزيوني" اعلى الانخفاضات.

ويتوقع المحللون استمرار حالة التباين في مؤشرات السوق وانخفاض مستوى السيولة حتى نهاية العطلة الصيفية، وليحن عودة صناع السوق إلى نشاطهم المضاربي الذي دفع البورصة إلى تحقيق مكاسب تجاوزت 400 نقطة منذ بداية الربع الثالث.