تراجع معظم بورصات الخليج بضغط من مخاوف عالمية

تراجعت معظم بورصات المنطقة اليوم الخميس حيث ضغطت المخاوف بشأن التوقعات الاقتصادية العالمية على المعنويات بينما ارتفع سهم بنك الكويت الوطني في تداول قوي بعدما حقق البنك أرباحا فصلية تجاوزت التوقعات.

وزاد سهم بنك الكويت الوطني 1.1 بالمئة مع تداول 38 مليون سهم في أعلى حجم يومي للتعاملات في اسهم البنك منذ أغسطس آب 2010.

وشكل السهم ثلث إجمالي قيمة الأسهم التي تم تداولها في السوق والبالغة 92 مليون دينار (322.86 مليون دولار).

وقال متعامل في الكويت طلب عدم الكشف عن هويته إن المستثمرين يسعون لإعادة شراء الاسهم وسط اعتقاد بتحسن الأوضاع في الكويت.

وتقوم البنوك في الكويت بإقراض المستثمرين للتعامل في البورصة بينما تحتفظ بأسهم كضمان لتلك القروض.

وهبط مؤشر سوق الكويت 0.1 بالمئة متراجعا من أعلى مستوى له في 29 شهرا الذي سجله أمس الأربعاء.

وتتحرك السوق فوق المستوى النفسي المهم 7000 نقطة لكنها لا تزال تتعافى من أدنى مستوى لها في ثماني سنوات الذي سجلته في نوفمبر تشرين الثاني.

وفي سلطنة عمان هبط مؤشر سوق مسقط للأوراق المالية 0.5 بالمئة منخفضا للجلسة الثالثة منذ أن سجل أعلى مستوى في 23 شهرا يوم الاثنين.

وقال عادل نصر مدير السمسرة بالمتحدة للأوراق المالية "تواجه الأسواق ضغوطا بسبب المعنويات العالمية."

وهبط سهم عبر الخليج للاستثمار القابضة 5.8 بالمئة. وقال نصر إن النتائج المدققة للشركة للربع الأول جاءت أسوأ من النتائج الأولية.

وانخفض سهم جلفار للهندسة 3.3 بالمئة. والشركة ليس لها علاقة بجلفار المسند للهندسة والمقاولات التي تعمل في قطر وهي جزء من كونسرتيوم تأهل للتنافس لمشروع مترو الدوحة.

وقالت الشركة العمانية في بيان على البورصة إنها تتفاوض حاليا مع جلفار المسند للمشاركة معها في المشروع.

وتعافت الأسهم الأوروبية وأسعار النفط بشكل طفيف اليوم من موجة بيع قوية هذا الأسبوع أطلقتها مخاوف بشأن توقعات الاقتصاد العالمي.

وأغلقت بورصتا الامارات على انخفاض إذ هبط مؤشر سوق دبي 1.1 بالمئة متراجعا للمرة الرابعة في الخمس جلسات السابقة.

وتكافح السوق لتستمد اتجاها واضحا منذ ان سجلت في الاسبوع الماضي أعلى مستوى لها في 40 شهرا.

وانخفض سهم إعمار العقارية ذو الثقل في السوق 2.7 بالمئة وسهم بنك دبي الاسلامي 2.1 بالمئة.

وتراجع المؤشر العام لسوق أبوظبي 0.05 بالمئة.

وصعد مؤشر بورصة قطر 0.2 بالمئة مرتفعا للجلسة الثالثة من أدنى مستوى له هذا العام الذي سجله يوم الإثنين.

وصعد سهم بنك الدوحة 1.2 في المئة. وارتفعت أرباح البنك في الربع الأول من العام إلى 395 مليون ريال من 390 مليون ريال في الفترة نفسها من العام الماضي.

وزاد المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية 0.2 بالمئة مع إقبال مستثمرو التجزئة المحليون على شراء أسهم الشركات الصغيرة.
وصعد سهم بالم هيلز للتعمير 4.7 بالمئة في تداول قوي.

وفيما يلي مستويات إغلاق مؤشرات أسواق الأسهم في الشرق الأوسط:

الكويت.. تراجع المؤشر 0.1 في المئة إلى 7078 نقطة.

دبي.. هبط المؤشر 1.1 في المئة إلى 1948 نقطة.

أبوظبي.. انخفض المؤشر 0.05 في المئة إلى 3089 نقطة.

مصر.. ارتفع المؤشر 0.2 في المئة إلى 5268 نقطة.

سلطنة عمان.. تراجع المؤشر 0.5 في المئة إلى 6201 نقطة.

قطر.. زاد المؤشر 0.2 في المئة إلى 8422 نقطة.

البحرين.. صعد المؤشر 0.1 في المئة إلى 1093 نقطة.