الوطني: 5% النمو المتوقع للاقتصاد غير النفطي في 2013

تظهر البيانات الصادرة مؤخرا أن اقتصاد الكويت غير النفطي نما بنسبة محدودة بلغت 0.9% في العام 2011، إذ استمر تأثر القطاعات الرئيسة بعواقب الأزمة المالية.

وتأثر النمو في العام 2011 بانخفاض الإنتاج في قطاعات التجارة والصناعة والخدمات المالية. 

ومن الأرجح أن قطاع الخدمات المالية قد تأثر بعمليات خفض مديونية شركات الاستثمار.

ورغم ارتفاع النمو قليلا منذ ذلك الحين، تبرز الحاجة لوتيرة أسرع في الإنفاق الحكومي على المشاريع من أجل توفير دعم أكثر استدامة للنمو.

وتظهر البيانات الصادرة مؤخرا أن اقتصاد الكويت غير النفطي نما بنسبة محدودة بلغت %0.9 بالأسعار الثابتة في العام 2011، إذ استمر تأثر القطاعات الرئيسة بعواقب الأزمة المالية.

وبالإضافة لذلك، تم خفض  التقديرات السابقة للنمو في السنوات  الماضية، والتي تظهر الآن أن الاقتصاد غير النفطي قد تقلص لثلاث سنوات على التوالي ما بين 2008 و2010.

ونتوقع أن يكون النمو قد ارتفع بعض الشيء في العام 2012 ويرجع ذلك جزئيا إلى نمو قوي في قطاع المستهلك، ويبقى توقعنا بشأن النمو غير النفطي البالغ %5 في العام 2013 على حاله.

ولكن تبقى الحاجة قائمة لتسريع تنفيذ مشاريع الإنفاق الرأسمالي الحكومي ولنهج أقوى في الإصلاحات الاقتصادية، وذلك من أجل وضع اقتصاد الكويت على مسار نمو أعلى على الدوام.

وقفز إنتاج القطاع النفطي الحقيقي بنسبة %14.1 في العام 2011، إذ استجابت الكويت وغيرها من منتجي أوبك الخليجيين لارتفاع أسعار النفط بزيادة الإنتاج للتعويض عن الانخفاض الحاد في الإنتاج الليبي.

وكان هذا الارتفاع متماشيا تقريبا مع التوقعات.

ولكن بسبب الانخفاض غير المتوقع في الإنتاج غير النفطي، جاء نمو الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي في العام 2011 أضعف من النسبة المتوقعة البالغة %7.6 إذ سجل نسبة بلغت %6.3.

أداء القطاعات

كان وراء الأداء الضعيف في الاقتصاد غير النفطي في العام 2011 تراجع الإنتاج في قطاعات ثلاثة، هي التجارة والصناعة (بما فيه تكرير النفط) والخدمات المالية وخدمات الأعمال. 

وكان الانخفاض في هذا القطاع الأخير كبيرا بنسبة %7.2، وشكل بحد ذاته تراجعا بنسبة %1.9 من النمو غير النفطي ككل.

وضمن قطاع الخدمات المالية وخدمات الأعمال، كانت فئة المؤسسات المالية مسؤولة بالكامل تقريبا عن تراجع الإنتاج، وتتضمن هذه المؤسسات شركات الاستثمار التي استمرت في عمليات خفض الدين عقب الأزمة المالية.

وكان الإنتاج في هذ0B78

×