الزمردة: الإبقاء على الفائدة فى الاوربى و البريطانى و اليابانى يصعد بالذهب لـ 1795 دولار

قال تقرير صادر عن مجموعة الزمردة أن المعادن الثمينة حافظت على مستوياتها المرتفعة رغم تنوع الاخبار الاقتصادية خلال الاسبوع الاخير و ظهرت قوة الطلب على المعدن الاصفر بشدة و مدى الاقبال على الاحتماء بالمعدن الاصفر فى ظل مخاوف الفترة القادمة و اتضح لنا هذا مع عكس الذهب للتوقعات و الاقفال على ارتفاع عند مستوى 1778 دولار للاونصة على الرغم ان التوقعات كانت تصب باتجاه مستوى 1760 و 1750 دولار للاونصة فى حالة صدور بيانات ايجابية من سوق العمل الامريكى.

و رغم ان البيانات كانت مطابقة للتوقعات و حققت الوظائف المستحدثة 114 الف و ظيفة و انخفضت البطالة الى 7.8 % و هى نسبة لم نراها منذ أربع أعوام و لكن الذهب ظل على تماسكه و لم يتنازل عن مستوى 1770 دولار كادنى مستوى للتصحيح فور صدور التقارير الامريكية و ارتدت الاسعار فوق مستوى 1780 دولار بفعل قوة الطلب الفعلى على المعدن الاصفر بانخفاض 15 دولار عن اعلى سعر حققه الذهب يوم الخميس و ساعد الذهب فى صعوده ابقاء البنوك المركزية على اسعار الفائدة دون تحريك خلال الفترة القادمة مثل المركزى الاوربى عند 0.75 % و المركزى البريطانى 0.50% و المركزى اليابانى 0.10% و من قبل ساعد تشكيك المرشح الرئاسى رومنى فى سياسة اوباما الاقتصادية فى دفع الكثير الى اللجوء الى المعادن الثمينة كملا ذات أمنه ضد هواجس التصخم فى الاقتصاد العالمى قبل الاقتصاد الامريكى و رغم قوة اليورو و ثبات الدولار مازال الذهب يصعد نحو تجاوز الحاجز النفسى 1800 دولار و غير مستبعد ان نرى الذهب فى قمم جديدة قبل نهاية العام مع زيادة التازيم السياسى الاخير سواء من جانب الاتراك و السوريين او من جانب ايران و العراق .

وذكر مدير قسم السبائك بمجموعة الزمردة رجب حامد أن الفضة حافظت على هدوئها خلف تحركات الذهب و بدات كانها اكثر ثقة نحو تجاوز مستوى 35.35 و لم تتاثر بحالات جنى الارباح يوم الجمعة و عادت بالصعود لتغلق على مستوى 34,50 دولار و الفضة سوف تشهد طلب مضاعف من الاسواق الصناعية قبل اسواق المعادن الثمينة مع انخفاض نسبة البطالة و انتعاش الحركة الصناعية فى السوق الامريكى .

وقال أن  البلاتنيوم و البلاديوم اتحدا فى اتجاه الصعود و تعويض خسائر الاسابيع الماضية و اغلق البلاتنيوم على مستوى 1705 دولار بارتفاع 29 دولار و بالمثل البلاديوم اغلق على مستوى 662 دولار بارتفاع 17 دولار عن سعر بداية الاسبوع .

وذكر  السوق المحلى تحول الى شاري للذهب بدل من بائع نتيجة اتجاه الكثير من العملاء لبيع ما لديهم من سبائك و ذهب خام مع ارتفاع الاسعار و طمعا فى جنى ارباح سريعة خصوصا من دخلوا السوق خلال النصف الاول و ظلت حركة المشغولات الذهبية هادئة و ظهر الترقب و الحذر على الكثير ممن تابعوا اسعار الاسبوع الماضى

و فيما يلى ملخص حركة المعادن الثمينة خلال الاسبوع الماضى:

الذهب

افتتح الذهب الاسبوع على سعر 1776 دولار للاونصة فى بورصة نيوميكس و حقق اعلى سعر 1795 دولار يوم  الخميس واقل سعر 1772  دولار يوم  الاثنين و الجمعة  و انهي تداولات الاسبوع على سعر 1778 دولار بارتفاع 2 دولار عن بداية الأسبوع  و يتوقع  اتجاه السعر نحو 1792 دولار كمقاومة اولى  و من بعدها 1802 دولار أما فى حالة الاتجاه نحو الدعم الاول 1775 دولار فيمكن ان يصل الى 1756 دولار

الفضة

بدات الفضة اسبوعها على سعر 34.89 دولار و حققت اعلى سعر 35.32 دولار يوم الاثنين  و اقل سعر 34.40 دولار يوم الجمعة و انهت تداولات الاسبوع على سعر 34.50 دولار بانخفاض 39 سنت عن بداية الأسبوع و يتوقع تحرك السعر نحو 34.89 دولار كمقاومة اولى و من بعدها 35.35  دولار ثم 35.95 دولار اما فى حالة الاتجاه الى الدعم الاول عند 34.38  دولار فان الدعم الثانى يكون عند33.65  دولار ثم الى 33.14 دولار .

 

×