ستاندرد اند بورز تفاقم توقعاتها بانكماش الاقتصاد الاسباني

جددت وكالة التصنيف الائتماني العالمية (ستاندرد اند بورز) توقعاتها السلبية بشأن الاقتصاد الاسباني مشيرة الى انه سينكمش بمعدل 8ر1 في المئة خلال العام الجاري وبنسبة 4ر1 في المئة خلال العام المقبل.

وقالت تقارير اخبارية محلية نقلا عن تقرير للوكالة العالمية نشرت اليوم ان تلك التوقعات تعتبر اسوأ من تلك التي نشرتها الوكالة نفسها في يوليو الماضي عندما تنبأت بانكماش الاقتصاد الاسباني بمعدل 7ر1 في عام 2012 وبمعدل 6ر0 في المئة عام 2013 متفوقة بذلك على توقعات الحكومة بتراجعه بمعدل 5ر1 في المئة و 5ر0 في المئة على التوالي.

وتوقعت الوكالة ايضا ان تواصل معدلات البطالة ارتفاعها في البلاد لتبلغ 5ر25 في المئة من اليد العاملة في اسبانيا بنهاية العام الجاري ونسبة 26 في المئة في عام 2013 في الوقت الذي كانت قد توقعت فيه الحكومة الاسبانية ان يبلغ 6ر24 في المئة مع نهاية العام الجاري وينخفض الى 3ر24 في المئة خلال العام المقبل.

يذكر ان (ستاندرد آند بورز) كانت قد خفضت تصنيف الديون السيادية الاسبانية بمعدل درجتين من (اي) الى (بي بي بي موجب) آواخر شهر ابريل الماضي وقبل اسبوع من تخفيضها تصنيف 11 بنكا ومؤسسة مالية اسبانية في ضوء المخاطر الاقتصادية التي تشهدها البلاد والصعوبات في خفض العجز في ميزانتيها والشكوك حول ملاءمتها الاقتصادية.

وكانت بيانات رسمية نشرت في 28 اغسطس الماضي قد كشفت تراجع الناتج المحلي الاجمالي لاسبانيا بنسبة 4ر0 في المئة في الربع الثاني من العام الجاري ليواصل الاقتصاد الاسباني انغماسه في ركود اقتصادي عميق مراكما 12 شهرا من النمو السلبي على خلفية الهبوط الكبير في الاستثمارات وضعف الطلب المحلي.

 

 

×