الزمردة: الذهب مستمر في الارتفاع حتى نهاية العام ومنتصف العام القادم

قال مدير قسم السبائك بمجموعة الزمردة  رجب حامد – ان اسعار المعادن الثمينة استمرت فى صعودها الحاد للاسبوع الثالث لتتجاوز مقاومات التحليل الفنى و تلامس مستوى 1775 دولار بارتفاع 45 دولار عن بداية الاسبوع و بنسبة 2.5 فى الميه و باجمالى 6 فى الميه لاخر اسبوعين من التداول و كل هذه الارتفاعات كانت متوقعة فى ظل صدور قرارات التيسير الكمى و نتوقع المزيد من الارتفاعات مع تداعيات هذه الحزمة الثالثة من عمليات التيسير الكمى  للفيدرالى الامريكى  ( FED  ) و رغم ان الكثير استبعد صدور هذا القرار خلال الايام الحالية و لكن تداعيات التازيم الاخير حال دون مزيدا من التاخير فى حقن الاسواق بحزمة تحفيز جديدة اكتست على اثرها جميع البورصات الاوربية و الامريكية حتى البورصات العربية باللون الاخضر و نتوقع المزيد من الفال الحسن خلال الايام القادمة .

و كما ذكرنا من قبل ان شهر سبتمبر قد يشهد مزيدا من الارتفاعات كعادته من كل عام و كل المعادن الثمينة تتنفس الصعداء نحو رالى ارتفاع الاسعار نحو قمم جديدة فالذهب تجاوز نطاقه الضيق و كسر حاجز 1600 دولار و حاجز 1700 دولار و يتجه نحو حاجز 1800 دولار و تعد حالات الشراء الفعلى الحالية من قبل المستثمرين الداعم الاكبر نحو مزيدا من الارتفاعات خوفا من هاجس التضخم لان الكثير يربط بين حزم التيسير الكمى و نسب التضخم و على الرغم من ضمانات رئيس الفيدرالى الامريكى ( بن برنانكى ) بمراقبة نسب التضخم و الحفاظ على انخفاض نسب الفوائد حتى عام 2015 الا ان كل هذا لا يمنع اتجاه اغلب سيولة التيسير الكمى الى معدن الملاذ الامن تحوطا ضد تداعيات تضخم الاسعار و قد نتفق او نختلف مع مبررات التيسير الكمى فى الوقت الحالى الا ان الظواهر الحالية كلها ايجابية و تدعو الى التفاؤل الحذر  لتجنب سلبيات المراحل السابقة و الشاهد على هذا ان ارتفاعات اليورو و العملات الاوربية ليست بسبب ضعف الدولار ( اليورو يعادل 1.318 من الدولار ) فقط و انما نتيجة عوامل ايجابية اخرى من المنطقة الاوربية مثل موافقة المركزى الاوربى ( ECB  )  على الاستمرار فى خطة شراء السندات و تأيد المحكمة الدستورية الألمانية لانجيلا ميركل و صندوق الانقاذ الاوربى مع فوز الهولنديون المؤيدون للخطة الاوربية فى الانتخابات الاخير و قد يكون التحسن الحالى فى الاسواق العالمية وليد تكاتف جماعى للعبور من عنق التازيم.

و سيظل الذهب فى ارتفاع و من خلفه باقى المعادن الثمينة حتى نهاية العام و منتصف العام القادم لان مشروع الاصلاح و الانماء يحتاج شهور و ليس ايام و عندما نرى استقرار الاسعار و توقفها عن الارتفاع ندرك ان تقارير الناتج القومى و متوسط الدخل و النشاط الاقتصادى كلها ايجابية و بدا العالم يتجه نحو مرحلة الانتعاش.

الفضة صاحبت الذهب نحو الصعود الحاد و حققت الاونصة قمتها الاسبوعية الجديدةعند 34.80 دولار بارتفاع 1.24 دولار عن بداية التداول و بنسبة ارتفاع 3.70 فى الميه و تجاوز مستوى 35 دولار قريب جدا خلال تداولات الاسبوع القادم و الفضة تلقى دعما قويا من الاسواق الصناعية بجانب اسواق المعادن الثمينة.

البلاتنيوم حقق 116 دولار ارتفاع فقط خلال الاسبوع الاخير لتصل نسبة ارتفاعه 22 فى الميه خلال الشهر الاخير حيث كان مستوى الاونصة فى منتصف اغسطس 1393 دولار و اغلقت بورصة نيوميكس على سعر 1712 دولار الجمعة الماضية و نتوقع ارتفاعات حادة للبلاتنيوم فى الايام القادمة مثل باقى المعادن الثمينة و بتاثير الإضرابات المتكررة من عمال المناجم فى جنوب افريقيا اكبر مصدر لانتاج البلاتنيوم فى العالم.

البلاديوم صاحب المعادن الثمينة فى ارتفاعاتها و حقق 36 دولار ارتفاعا عن بداية الاسبوع و اغلق على مستوى 695 دولار للاونصة.

استمرت انتعاشة مبيعات الاسواق المحلية فى الذهب الخام و السبائك نظرا لارتفاع الاسعار و تفوقت عمليات الشراء على  عمليات البيع فى اسواق المشغولات الذهبية و ظهر السعى لجنى ارباح اقتناء السبائك الصغيرة و الليرات على الافراد و واصبحت المعارض مشترى للمعدن اكثر من كونها بائع له و هذا خلق مساحة اكبر للمساومة و ابتعاد اسعار البيع المحلية عن الاسعار العالمية.

و فيما يلى ملخص حركة المعادن الثمينة خلال الاسبوع الماضى:

الذهب

افتتح الذهب الاسبوع على سعر 1730 دولار للاونصة فى بورصة نيوميكس و حقق اعلى سعر 1775دولار يوم  الجمعة واقل سعر 1720  دولار يوم  الثلاثاء  و انهي تداولات الاسبوع على سعر 1770 دولار بارتفاع 40 دولار عن بداية الأسبوع  و يتوقع  اتجاه السعر نحو 1789 دولار كمقاومة اولى  و من بعدها 1827 دولار أما فى حالة الاتجاه نحو الدعم الاول 1746 دولار فيمكن ان يصل الى 1715 دولار.

الفضة

بدات الفضة اسبوعها على سعر 33.56 دولار و حققت اعلى سعر 34.80 دولار يوم الجمعة  و اقل سعر 32.55 دولار يوم الاربعاء و انهت تداولات الاسبوع على سعر 34.60 دولار بارتفاع 1.04  دولار عن بداية الاسبوع و يتوقع تحرك السعر نحو 34.95 دولار كمقاومة اولى و من بعدها 35.35  دولار ثم 35.95 دولار اما فى حالة الاتجاه الى الدعم الاول عند 34.38  دولار فان الدعم الثانى يكون عند33.65  دولار ثم الى 33.14 دولار .