الدولية للوساطة: نمو الوظائف وامال أزمة اليورو دفعا الأسهم الأمريكية لأعلى مستوياتها

قال التقرير الأسبوعي لـ "المجموعة الدولية للوساطة المالية" في رصده لحركة أسواق المال العالمية، أن نمو الوظائف الأمريكية الأقوى من المتوقع وآمال في أن تتحرك السلطات الأوروبية لاحتواء أزمة ديون منطقة اليورو، ارتفاعا بالأسهم الأمريكية إلى أعلى مستوياتها منذ أوائل مايو .

وأضاف التقرير ان العقود الآجلة للنفط الخام الأمريكي قفزت نحو 5 % بنهاية الاسبوع الماضي، محققة أكبر مكسب يومي لها في خمسة أسابيع بعد نمو أقوى من المتوقع للوظائف الأمريكية في يوليو أثار تفاؤلا بشأن توقعات الطلب على النفط.

 

الاسهم الاميركية

تقدم مؤشر داو جونز الصناعي لأسهم الشركات الأمريكية الكبرى خلال الأسبوع الماضي بنسبة 0.2 % وزاد ستاندرد اند بورز 0.4 % وارتفع ناسداك 0.3 بالمئة

أغلق مؤشر داو جونز مرتفعا 217.36 نقطة أو 1.69 % عند 13096.24 نقطة وفق بيانات غير نهائية. وزاد مؤشر ستاندرد اند بورز 500 الأوسع نطاقا 25.99 نقطة أو 1.90 % إلى 1390.99 نقطة.

وأضاف مؤشر ناسداك المجمع الذي تغلب عليه أسهم شركات التكنولوجيا 58.13 نقطة أو 2.00 % ليصل إلى 2967.90 نقطة.

 

اسعار النفط العالمية

زاد عقد أقرب استحقاق للخام الأمريكي 1.27 دولار أو 1.4 % بعد تراجعه 1.4 % في الأسبوع المنتهي في 27 يوليو، و ارتفع الخام الأمريكي الخفيف في عقود سبتمبر 4.9 % ليسجل 91.40 دولار للبرميل عند التسوية وهو أكبر مكسب يومي لعقد أقرب استحقاق منذ 29 يونيو.

ارتفعت العقود الآجلة للنفط الخام الأمريكي أكثر من أربعة دولارات يوم الجمعة الماضية معززة مكاسبها بعد أن أظهرت بيانات حكومية أكبر نمو للوظائف الأمريكية في خمسة أشهر مما حسن توقعات الطلب على النفط.

وسجل الخام الأمريكي الخفيف في عقود سبتمبر أعلى مستوى في الجلسة عند 91.15 دولار للبرميل مرتفعا 4.02 دولار أو 4.61 % ثم قلص مكاسبه ليصل إلى 90.99 دولار مرتفعا 3.86 دولار أو 4.43 % عن الإغلاق السابق.

وعززت العقود الآجلة لخام برنت مكاسبها يوم الجمعة حيث زاد إقدام المستثمرين بعد نمو أقوى من المتوقع للوظائف في الولايات المتحدة في يوليو أدى لتحسن توقعات الطلب على الخام في أكبر مستهلك للنفط في العالم.

وفي لندن سجل مزيج برنت في عقود سبتمبر أعلى مستوى في الجلسة عند 109.13 دولار للبرميل مرتفعا 3.23 دولار أو 3.05 % ومتجاوزا متوسطه المتحرك في 100 يوم البالغ 109.10 دولار.

 

 

×