بيان: البورصة تواصل الحركات التصحيحية بعد ’تماسك هش’

قال تقرير بيان للاستثمار ان سوق الكويت للأوراق المالية واصل حركته التصحيحية التي تسببت في خسائر كبيرة لمؤشراته الثلاثة وخاصة المؤشر السعري بعد "تماسك هش" الأسبوع قبل الماضي نتيجة تركز الضغوط البيعية بشكل أكبر على الأسهم الصغيرة والتي تعرضت بدورها لمضاربات نشيطة في الفترة السابقة تسببت في تضخم أسعار بعضها فيما كانت خسائر المؤشر الوزني ومؤشر (كويت 15) أقل نسبيا.

وأرجع تقرير شركة (بيان) للاستثمار الخسائر لبعض التأثيرات الخارجية نتيجة الأحداث السياسية المحلية من ناحية والتوقعات المتشائمة للاقتصاد العالمي من ناحية أخرى مما ادى الى هبوط المؤشر السعري في احدى الجلسات اليومية من الأسبوع الى أدنى مستوياته منذ ما يقرب من أربعة أشهر ليستمر في فقدان مكتسباته السنوية التي وصلت حتى يوم الخميس الماضي الى 61ر1 في المئة فقط.

وأوضح التقرير أن السوق تكبد خسائر واضحة لمؤشراته الثلاثة نتيجة استمرار الضغوط البيعية في الهيمنة على تعاملات المستثمرين منذ فترة وهو ما أدى الى انخفاض مؤشرات السوق للأسبوع الثالث على التوالي.

وقال انه بالرغم من البداية الايجابية التي استهل بها السوق تعاملات الأسبوع الماضي بدعم من ظهور قوى شرائية شملت العديد من الأسهم القيادية والصغيرة الا أن عودة العوامل السلبية على الساحة مرة أخرى ساهمت في تراجع السوق ثانية.

وأضاف أن السوق شهد عمليات بيع مكثفة شملت الكثير من الأسهم سواء القيادية أو الصغيرة الا أن الأسهم الصغيرة كان لها النصيب الأكبر من تلك العمليات وهو ما أثر بشكل بالغ على المؤشر السعري الذي هبط دون مستوى ال6000 نقطة النفسي للمرة الأولى منذ شهر فبراير الماضي.

وأشار التقرير الى أن نشاط التداول شهد تباينا بالمقارنة مع تداولات الأسبوع الذي سبقه حيث جاء ذلك وسط تزايد عمليات البيع التي شملت كل قطاعات السوق والتي تراجعت كلها دون استثناء بنهاية الأسبوع الماضي مما أثر بشكل واضح على المؤشرات الرئيسية للسوق بما فيها مؤشر (كويت 15).

ولفت الى أن مكاسب المؤشر السعري تراجعت بشكل ملحوظ على المستوى السنوي لتصل نسبتها الى 61ر1 في المئة في حين تفاقمت خسائر المؤشر الوزني منذ بداية العام الحالي لتصل الى 92ر2 في المئة.

وأفاد بأن القيمة الرأسمالية للسوق بلغت 7ر26 مليار دينار مسجلة تراجعا بنسبة بلغت 26ر6 في المئة عن مستواها في نهاية العام 2011 والتي بلغت آنذاك 55ر28 مليار دينار.

×