ستاندرد أند بورز تثبت تصنيف 'الوطني' عند 'ايه+' مع نظرة مستقبلية مستقرة

ثبتت وكالة "ستاندرد أند بورز" العالمية للتصنيف الائتماني تصنيف بنك الكويت الوطني طويل الأجل عند درجة A+ مع نظرة مستقبلية مستقرة، وذلك في إطار مراجعتها لتصنيفات أكبر بنوك المنطقة.

وتعكس تصنيفات البنك الوطني الأعلى على مستوى المنطقة قوة مركزه المالي وقوة رسملته وربحيته وجودة أصوله المرتفعة وإدارته المستقرة.

وتبرز أهمية تأكيد "ستاندرد أند بورز" لتصنيف بنك الكويت الوطني في ظل التطورات الاقتصادية على الساحة العالمية والتي انعكست على تصنيفات كبرى البنوك العالمية، بالإضافة إلى تداعيات ما تشهده المنطقة العربية من أحداث وتطورات على البيئة الاقتصادية عموما.

هذا وتعكس تصنيفات البنك الوطني مركزه المالي القوي وموقعه الريادي على الساحتين المحلية والإقليمية وسجله الطويل من الأداء المتميز، بالإضافة إلى رسملته القوية واستقرار جهاز إدارته وسمعته الممتازة.

ويتمتع بنك الكويت الوطني بأعلى التصنيفات الائتمانية بين كافة بنوك الشرق الأوسط وشمال افريقيا بإجماع وكالات التصنيف العالمية "ستاندرد أند بورز"، و"موديز" و"فيتش" التي أكدت جميعها في آخر تحديث لها كافة تصنيفات البنك الوطني في الأجلين الطويل والقصير، بنظرة مستقبلية مستقرة.

وإلى جانب احتفاظه بأعلى التصنيفات الائتمانية بين كافة بنوك المنطقة، تقدم البنك الوطني في العام الحالي 14 مرتبة ليحتل المرتبة 33 بين أكثر 50 بنكا أمانا في العالم، وهو البنك العربي الوحيد الذي يحتفظ بموقعه ضمن هذه القائمة للمرة الخامسة على التوالي.

ويمتلك بنك الكويت الوطني أكبر شبكة فروع محلية ودولية تبلغ 176 فرعاً حول العالم، وتغطي أهم عواصم المال والأعمال الإقليمية والعالمية وتنتشر في لندن وباريس وجنيف ونيويورك والصين وسنغافورة إلى جانب البحرين ولبنان وقطر والسعودية والإمارات والأردن والعراق ومصر وتركيا.

×