وكالة فيتش تخفض تصنيف عدد من اهم البنوك الاسبانية

اعلنت وكالة (فيتش) العالمية للتصنيف الائتماني خفضها تصنيف عدد من اهم البنوك والمؤسسات المالية الاسبانية وذلك بعد ان كانت خفضت تصنيف الديون السيادية الاسبانية بمعدل درجتين خلال الشهر الماضي.

وقالت تقارير محلية ان الوكالة (فيتش) خفضت تصنيف بنك (سانتاندير) بمقدار نقطتين من (اي اي سالب) الى (اي) ودرجة واحدة تصنيف كل من بنك (بي بي في ا) وبنك (بانكيا) و(كايشا) و(كايشا بنك) مع توقعات مستقبلية " سلبية".

واضافت ان ذلك يأتي في ضوء خفض الوكالة تصنيف الديون السيادية الاسبانية في 27 يناير الماضي من (اي اي سالب) الى (اي) على خلفية تباطؤ نمو الاقتصاد الاسباني وارتفاع معدلات البطالة في البلاد واخفاق الحكومة عن خفض العجز في ميزانيتها العامة الى الهدف المحدد سابقا عند ستة في المئة مع نهاية عام 2011.

وتوقعت الوكالة (فيتش) بوقوع الاقتصاد الاسباني في مرحلة ركود جديدة خلال العام المقبل ونموه بنسبة تقل عن واحد في المئة خلال عام 2013 في الوقت الذي توقعت فيه ارتفاع معدلات البطالة الى 23 في المئة من اليد العاملة في البلاد خلال العام الحالي.

وكانت بيانات رسمية نشرتها وزارة العمل والضمان الاجتماعي الاسباني اظهرت الاسبوع الماضي ارتفاع عدد العاطلين عن العمل في اسبانيا مع نهاية شهر يناير الماضي الى 6ر4 مليون نسمة محققا اعلى مستوياته المسجلة منذ عام 1996 .

يذكر ان الحكومة الاسبانية توقعت في الفترة الاخيرة ان يفوق العجز العام في الموازنة الاسبانية نسبة ثمانية في المئة من الناتج المحلي الاجمالي للبلاد لعام 2011 وذلك بعد ان كانت الحكومة الاشتراكية السابقة توقعت خفضه الى ستة في المئة بعد ان كان بلغ 24ر9 في المئة عام 2010.

×