المركز: اسواق الاسهم الخليجية لاتزال تعاني ضعفاً في تغطية الابحاث

رأى تقرير شركة المركز المالي  ان اسواق الاسهم الخليجية لا تزال تعاني ضعفا في تغطية الابحاث في وقت شهدت أسواق الاسهم مستوى متضائلا من الاهتمام في النصف الثاني من 2011 مقارنة مع نصفه الاول وذلك قياسا بعدد تقارير الابحاث الصادرة المعنية بتغطية أسواق الاسهم.

وقال التقرير الصادر اليوم ان 15 شركة وساطة اصدرت 208 مذكرات بحوث حول 113 شركة خلال النصف الثاني من العام الماضي مقارنة مع 480 مذكرة بحث في نصفه الاول.
واضاف ان النصف الثاني حصلت خلاله 17 في المئة من جميع الشركات الخليجية على تغطية أبحاث تمثل 77 في المئة من اجمالي القيمة السوقية.

وأوضح ان السعودية لا تزال الاكثر جاذبية بالنسبة لشركات الوساطة اذ شكلت 6ر33 في المئة من مذكرات البحوث تلتها الامارات بنسبة 4ر26 في المئة كما استقطبت الاسواق الخليجية ثقة المحللين وبلغت نسبة توصيات الشراء 59 في المئة والبيع 4 في المئة والاحتفاظ 37 في المئة.

وبين ان القيمة السوقية للشركات التي شملتها الأبحاث في السعودية شكلت 76 في المئة من مجموع القيمة السوقية على الصعيد المحلي تلتها الشركات العمانية بنسبة 74 في المئة وقطر 72 في المئة والامارات 64 في المئة والكويت 61 في المئة والبحرين 10 في المئة.

واشار الى ان قطر كانت اكثر الاسواق التي شملتها تغطية الابحاث وفقا للنسبة المئوية من الشركات التي تم تغطيتها الى مجموع الشركات المدرجة في البلاد حيث شملت الابحاث نحو 30 في المئة من جميع الشركات المدرجة في قطر خلال النصف الثاني من 2011.

×