بيان: الضغوط البيعية وجني الارباح وراء تراجع مؤشري البورصة الاسبوع الماضي

ذكر تقرير اقتصادي متخصص اليوم أن سوق الكويت للأوراق المالية (البورصة) أنهى الأسبوع الماضي مسجلا تراجعا لمؤشريه الرئيسيين وخاصة المؤشر الوزني على اثر ظهور ضغوط بيعية وعمليات جني أرباح حظيت الأسهم القيادية بالنصيب الأكبر منها.

وأوضح تقرير شركة (بيان للاستثمار) أن السوق تكبد خسارة لمؤشريه السعري والوزني بنهاية الأسبوع الماضي على اثر ضغوط بيعية شملت طيفا واسعا من الأسهم وخاصة الأسهم القيادية مما أسفر عن تراجع المؤشر الوزني بنسبة تفوق نظيره السعري.

وقال التقرير ان السوق الأسبوع الماضي شهد سيادة عمليات البيع التي شملت كل قطاعاته وخاصة قطاع البنوك والذي كان موضعا كذلك لبعض عمليات الشراء مستحوذا على نسبة مؤثرة من القيمة المتداولة ليلعب يوميا دورا كبيرا في تحديد وجهة مؤشرات السوق وخاصة المؤشر الوزني.

وأضاف التقرير ان قطاع البنوك لم يكن الوحيد الذي شهد ضغوطا بيعية مؤثرة اذ شاركه قطاع الخدمات كذلك في ذات السياق مشيرا الى انه ظهرت في السوق عمليات شراء انتقائية وتجميع على الأسهم الصغيرة تلتها عمليات جني أرباح في أجواء مضاربية غير أن الغلبة كانت للاتجاه البيعي لينهي السوق الأسبوع متراجعا لكلا مؤشريه.

×