ستاندرد أند بورز: تخفيض التصنيف الائتماني لعدد من المؤسسات المالية الكبرى

خفضت وكالة التصنيف الائتماني ستاندرد أند بورز درجات التصنيف الائتماني على المدى البعيد لسلسلة من المؤسسات المالية الكبرى.

وتضرر بالقرار الجديد عملاقا المال في وول ستريت "بنك اوف امريكا" وبنك "غولدمان ساكس"، فضلا عن مصارف مثل "باركليز" و "أتش أس بي سي" ومؤسسات مالية اخرى في المانيا وفرنسا.

ومثل هذا التخفيض يمكن أن يؤدي إلى زيادة كلفة الاقراض في هذه المصارف ويضع ضغطا اضافيا على اوضاعها المالية القلقة.

وقالت وكالة ستنادرد أند بورز إن خطوتها تلك تعكس معايير جديدة لهذه البنوك تعتمد على التغيرات في اتجاهات السوق والدعم الحكومي.

وخفضت الوكالة درجة التصنيف الائتماني لـ "بنك اوف امريكا" و "غولدمان ساكس" و"ستي غروب" من درجة A الى درجة A- .

كما خفضت الوكالة نقطة واحدة من درجات تصنيف مؤسسات "مورغان ستانلي" و"باركليز" و "كوميرزبانك" و"يو بي أس" .

وظلت درجات التصنيف الائتماني لعدد من البنوك الاوروبية الكبرى ومن بينها " كريدت سويس" "دويتشه" و "آي أن جي" و"سوسياتي جنرال" على حالها دون تغيير.

×