استطلاع/ النمو الاقتصادي الخليجي سيتباطأ 2012 ولن يتعرض للركود

أظهر استطلاع أجرته رويترز يوم الاربعاء أن النمو الاقتصادي في دول خليجية رئيسية سيتباطأ تباطؤا ملحوظا العام القادم بسبب الاداء الضعيف للاقتصاد العالمي لكنه لن يتعرض للركود.

وبحسب متوسط توقعات 16 محللا استطلعت اراؤهم في الفترة من 14 الى 27 سبتمبر أيلول من المتوقع أن ينمو الناتج المحلي الاجمالي في السعودية أكبر اقتصاد عربي وأكبر بلد مصدر للنفط في العالم 4.5 بالمئة في 2012 بعد 6.2 بالمئة هذا العام.

وخفض محافظ البنك المركزي السعودي توقعاته للنمو في تصريحات نشرت يوم الاربعاء وقال انه "متفائل" بأن الاقتصاد سينمو بمعدل سنوي يصل الى خمسة بالمئة هذا العام والعام القادم مقارنة مع توقع سابق بنحو ستة بالمئة للعام الحالي.

لكن المحللين الذين استطلعت رويترز اراءهم رفعوا توقعاتهم للنمو السعودي في 2011 بواقع 0.5 نقطة مئوية عن الاستطلاع السابق الذي أجري في يونيو حزيران. ويرجع ذلك الى المرونة المفاجئة لاسعار النفط هذا العام.

وقال جياس جوكنت كبير الاقتصاديين في بنك أبوظبي الوطني "أرقام نمو الناتج المحلي الاجمالي الحقيقي في 2011 أعلى مما كنا نعتقد سابقا. لكن في 2012 ولان تلك الدول لن ترفع انتاج النفط فستلحظ استقرار مساهمة القطاع النفطي في الناتج المحلي عموما."

ومن المتوقع انحدار النمو في قطر الى 7.7 بالمئة في 2012 من 18.9 بالمئة هذا العام لكنه سيظل الاقوى في الخليج بعد أن جرى بالفعل استيعاب مزايا معظم زيادة انتاج الغاز هذا العام. كان استطلاع يونيو توقع نموا نسبته 8ر 7 بالمئة في 2012.

ومن المتوقع أن ينمو اقتصاد الامارات العربية المتحدة ثاني أكبر اقتصاد عربي 3.8 بالمئة العام القادم بدلا من أربعة بالمئة كما في استطلاع يونيو.

وقال فرح أحمد هيرسي كبير الاقتصاديين لدى مصرف الريان في الدوحة "تستطيع اقتصادات مجلس التعاون الخليجي أن تجتاز العاصفة بسهولة لان سعر النفط مازال فوق 80 دولارا للبرميل ومن ثم فان حسابات التصدير للمنطقة قوية جدا."

لكن جرى خفض توقعات النمو للبحرين للمرة الثالثة على التوالي لتصل في أحدث استطلاع الى اثنين بالمئة في 2011 من 2.7 بالمئة في المسح السابق في ظل استمرار التوترات السياسية وعدم التيقن الاقتصادي اثر أسوأ اضطرابات تشهدها الجزيرة منذ التسعينيات. ومن المتوقع أن ينتعش نمو الناتج المحلي الاجمالي قليلا الى 3.2 بالمئة العام القادم.

أما سلطنة عمان التي تعرضت بالمقارنة لاحتجاجات محدودة للمطالبة بالوظائف وانهاء الفساد فمن المتوقع بحسب نتائج الاستطلاع أن ينمو اقتصادها 4.2 بالمئة في 2012.

×