×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 64

وضوح: من المرجح انحصار تحركات المؤشر السعري المقبلة

قال التقرير الأسبوعي لشركة وضوح للاستشارات المالية والاقتصادية إنه من المرجح انحصار تحركات المؤشر السعري المقبلة داخل نطاق عرضي يبلغ حده الاعلى منطقة المقاومة 6.200- 6.220 نقطة وحده الادنى منطقة الدعم 6.163- 6.148 نقطة وما ان ينتهي المؤشر من تلك الموجات العرضية المؤقتة سيعاود التراجع مرة اخرى، مستهدفاً في ذلك الوصول إلى مستوى 6.118 نقطة.

وأضاف التقرير أن سوق الكويت للأوراق المالية أنهى تداولات الأسبوع الثاني من شهر يوليو بإغلاق المؤشر السعري عند مستوى 6,168.8 نقطة، منخفضا بنسبة 0.71 في المئة عن إغلاق الأسبوع السابق الذي بلغ 6,212.9 نقطة، كما أنهى المؤشر الوزني تداولات هذا الأسبوع عند مستوى 431.44 نقطة منخفضا بنحو 0.54 في المئة مقارنة بإغلاق الأسبوع السابق عند 433.78 نقطة.

 

القيمة المتداولة

بلغ إجمالي القيمة المتداولة لهذا الأسبوع ما يقارب 63.0 مليون دينار مقارنة بنحو 67.4 مليون دينار خلال الأسبوع السابق منخفضة بنحو 6.5 في المئة، كما انخفضت كمية الأسهم المتداولة لهذا الأسبوع بنحو 29.7 في المئة لتبلغ بنهاية هذا الأسبوع 324.1 مليون سهم من خلال تنفيذ 6612 صفقة.

وعلى صعيد القطاعات انخفض اغلاق جميع القطاعات ماعدا قطاع التأمين الذي ارتفع وحيدا بنسبة 0.6 في المئة ليغلق مؤشره الوزني عند 304.02 نقاط، في حين تصدر قطاع الاغذية قائمة الانخفاضات ليغلق مؤشره الوزني عند 594.04 نقطة بنسبة انخفاض 2.8 في المئة، يليه قطاع الصناعة بنسبة انخفاض 1.7 في المئة ليغلق مؤشره الوزني عند 345.74 نقطة، وجاء قطاع الاستثمار في المرتبة الثالثة من الانخفاضات بنسبة 1.2 في المئة ليغلق مؤشره الوزني عند مستوى 156.65 نقطة وتذيل قطاع الخدمات قائمة الانخفاضات ليغلق مؤشره الوزني عند 613.03 نقطة بنسبة انخفاض 0.1 في المئة.

أما من حيث نشاط قيمة التداول للقطاعات فقد تصدرها قطاع البنوك مستحوذا على 32.35 في المئة من قيمة تداولات السوق، يليه في النشاط قطاع الخدمات حيث حقق قيمة تداول تعادل 23.43 في المئة من إجمالي قيمة تداولات السوق، وحل قطاع العقار في المركز الثالث بقيمة تداول تعادل 20.08 في المئة من إجمالي قيمة التداول.

 

حركة الأسهم

وعلى صعيد الأسهم فقد تصدر الارتفاعات سهم “مراكز” بواقع 23.7 في المئة ليغلق عند 120 فلسا، يليه سهم “خليج زجاج” بواقع ارتفاع 14.7 في المئة، وجاء سهم “قرين قابضة” في المرتبة الثالثة بواقع ارتفاع 14.6 في المئة، وفي المقابل تصدر التراجعات سهم منشآت بنحو 34.4 في المئة، حيث أغلق عند 29.5 فلسا، يليه سهم “جيران ق” متخليا عن 15.7 في المئة ثم سهم “زيما” بخسارة مقدارها 14.1 في المئة.

ومن حيث نشاط الأسهم فقد حقق سهم “وطني” أعلى قيمة تداول خلال هذا الأسبوع بلغت 8.84 ملايين دينار كويتي وأغلق عند 1.140 فلس، يليه سهم “رمال” بقيمة تداول مقدارها 6.61 ملايين دينار كويتي، حيث أغلق عند 345 فلسا.

اما بالنسبة لنشاط الأسهم من حيث الكمية المتداولة فقد تصدرها سهم “اعيان ع” بكمية تعادل 38.24 مليونا ليغلق عند 61 فلسا، تلاه سهم تمويل خليج بكمية تداول مقدارها 19.80 مليون دينار كويتي ليغلق عند 53 فلسا.

×