الوزير الشمالي: لا يوجد انهيار في البورصة وأوضاع السوق طبيعية

استغرب وزير المالية مصطفى الشمالي ما يدور من حديث عن انهيار سوق الكويت للأوراق المالية خلال الجلسات الأخيرة التي شهدت هبوطا حادا لمؤشر البورصة.

وقال الشمالي في تصريح لصحيفة الأنباء الكويتية في عددها ليوم الخميس: لا يوجد انهيار في البورصة والأوضاع التي شهدها السوق طبيعية نظرا لتأثر المتداولين والسوق بالأوضاع السياسية الدائرة في المنطقة، مضيفا ان الحكومة وصناديقها ومحافظها المالية موجودة في البورصة لكن ليس بشكل مضاربي بل باتجاه استثماري ولا غياب للحكومة عن السوق كما يشاع.

وأضاف الوزير ان الوضع المالي للدولة جيد جدا ولا يوجد لدينا تخوف بل على العكس في الوقت الذي تنهار فيه اقتصادات بعض الدول تواصل الكويت خطواتها نحو التحول إلى مركز مالي وتجاري، أما نزول السوق أو صعوده فهذا ليس بمقياس لانهيار سوق المال.

وأكد الوزير ان القرارات التي اتخذتها الحكومة ستجعل سوقنا المالي من أقوى أسواق المنطقة، خصوصا بعد إنشاء هيئة سوق المال، مستدركا: لكننا لا نريد ان نتدخل في السوق بشكل مباشر كي لا يكون مسيّرا من قبل الحكومة، ولكن صناديقنا ومؤسساتنا المالية موجودة كمستثمر رئيسي وليس مضاربيا.

وقال الشمالي ان مجلس الوزراء لم يناقش أي مقترح أو توجه لزيادة الرواتب، أو علاوة الأبناء في الوقت الحالي، مشيرا الى ان رواتب مواطنينا تعد من الأفضل في دول العالم ولا يوجد مواطن راتبه متدنٍ وأقل الرواتب للموظفين تفوق بلدانا برواتبها العالية.

وختم الشمالي تصريحه بأنه آن الأوان لكي نلتفت لجعل الكويت مركزا ماليا وتجاريا ونعتمد فيه على مؤسساتنا المالية أكبر اعتماد خصوصا ان لديها القدرة على الاعتماد على نفسها بعد الخطوات التي اتخذها البنك المركزي والتي جعلتنا نحصّن مؤسساتنا المالية والتي تعتبر الأهم في المنطقة.

×