عبدالله صقر العنزي

التجارة: جميع كميات الحديد المعروضة للبيع في السوق المحلي سليمة ومطابقة للمواصفات

قال الوكيل المساعد لقطاع حماية المستهلك والرقابة التجارية في وزارة التجارة والصناعة عبدالله صقر العنزي ان الوزارة اجرت مسحا واسعا على منافذ بيع الحديد في الكويت للتأكد مما اثير بخصوص وجود حديد إيراني غير مطابق للمواصفات الفنية والمقاييس المقررة، مؤكدا ان المسح أظهر سلامة جميع كميات الحديد المعروضة للبيع في السوق المحلي.

ولفت العنزي إلى ان فرق تفتيش التجارة  مستمرة في مراقبة الاسواق بشكل مستمر الا انها كثفت حملاتها الرقابية اخيرا بعد تواتر اخبارا على مواقع التواصل الاجتماعي تشير إلى تتداول مقاطع فيديو تظهر وجود حديد بالسوق المحلي ينكسر بسهولة عند الثني ولا يعتبر ذا جودة عالية ولايمكن الاعتماد عليه بشكل كبير في البناء، موضحا ان نتائج التفتيش والعينات المختبرية أظهرت سلامة الكميات المتداولة بالكويت من اي عمليات غش تجاري حيث أظهرت النتائج مطابقتها لمعايير الجودة ومقاييسها العالمية.

واضاف العنزي ان الوزارة مسؤولة عن مراقبة جودة الحديد الذي يتم توزيعه عبر منافذ البيع المحلية، وان حملاتها الرقابية على الاسواق مستمرة وبآلية تراعي جميع المقاييس الفنية المقررة.

وأشار العنزي إلى ان المشاهدة التحليلية للفيديو المتداول عبر وسائل التواصل الاجتماعي تبين انه تم تصويره خارج الكويت ولا يوجد ما يشير إلى ان الحديد مباع في السوق المحلي.

وحذر العنزي من اي محاولات غش تجاري، مؤكدا على ان الوزارة لن تتوانى  في  التصدي لترويج اي سلعة غير مطابقة للشروط ومقاييس الجودة المطبقة في السوق المحلي، خصوصا وان حديد التسليح يعتبر ركيزة أساسية من ركائز البناء والعمود الفقري له.

و دعا العنزي المستهلكين إلى الابلاغ فورا عن اي وجود اي حديد بتضمن موادا غير قوية  إو غير متماسكة وذلك  عبر الخط الساخن في الوزارة رقم  (  ١٣٥ )، مشددا انه في حال ثبوت بيع مثل هذه المنتجات بالسوق المحلي ستتخذ الوزارة جميع الاجراءات الرقابية التي كفلها لها القانون ومن ضمنها إغلاق منفذ البيع وإحالة أصحابه إلى النيابة.

 

 

×