جانب من عمومية شركة اكتتاب القابضة

نعمة: "اكتتاب" نجحت في هيكلة مديونياتها

اكد رئيس مجلس الإدارة شركة اكتتاب القابضة عماد حسين نعمه ان الشركة نجحت في هيكلة غالبية مديونياتها من خلال عمليات تسوية أبرمتها مع الجهات الدائنة.

تسعى خلال الفترة المقبلة الى كسب المزيد من المرونة فيمواجهة التزاماتها الطارئة و الحد من مخاطر السيولة والائتمان في المستقبل.

وقال نعمة ان  الشركة  حريصة على الوفاء بالتزاماتها حيث نجحت خلال عام 2014 الى تسوية مرابحة بمبلغ 3,235 مليون دينار مع أحد دائنيها، ليصبح رصيد مرابحة وعقد تورق دائن 1,529 مليون دينار  بعد أن كان 4,764 مليون دينار في عام 2013، و لينعكس ذلك بشكل إيجابي على إجمالي المطلوبات و التي انخفضت بشكل لافت خلال العام الحالي مقارنة بما كانت عليه في 2014 ومن قبلها 2013.

وقال نعمة في كلمته  خلال الجمعية العمومية التي عقدت امس بنسبة في المئة ان أهم ما تميز به هذا العام هو استحواذ المجموعة على حصة كبيرة في شركة صرح كابيتال العقارية، حيث ارتفعت حصة فيها من 7.8% إلى 34.62%.

واوضح ان قيمة الاستثمارات بلغت بالقيمة العادلة من خلال بيان الدخل 3,985 مليون دينار في عام 2014 بعد أن كانت قد بلغت قيمة الاستثمارات 11,040 مليون دينار في عام 2013، وونوه الى أن هذا الانخفاض في قيمةالاستثمارات بالقيمة العادلة وفقاً لمضمون بيان الدخل ياتي في ظل عملية الاستحواذ حيث تحولت صرح كابيتال مناستثمار بالقيمة العادلة الى استثمار في شركة زميلة، فيما بلغت قيمة الاستثمار في شركة زميلة 11,507 مليون دينارفي عام 2014، متوقعا أن يكون لتلك العملية أثر إيجابي على نتائج الشركة في الفترات المستقبلية.

وكشف نعمة ان عام 2014 تميز بإجراء تسوية لعقود أدوات دين إسلامية، حيث كان رصيد الاستثمارات فيأدوات دين إسلامية قد بلغ 12,521 مليون دينارعام 2013 و تمت تسويته في عام 2014.

و اضاف: "كان لتلك العملية أثر على المستحقات من و إلى أطراف ذات صلة، حيث بلغ الانخفاض في صافي المستحقات من و إلى أطراف ذات صلة ما قيمته 413 الف دينار".

واشار الى ان هذا ما يفسر تضاعف قيمة الاستثمارات المتاحة للبيع، فبلغ رصيد استثمارات متاحة للبيع 11,896  مليون دينار في عام 2014 بعد أن كان قد بلغ6,231 مليون دينار في عام 2013، ونتيجة لتلك التسوية تملكت المجموعة استثمارات متاحة للبيع بقيمة 8,707 مليون دينار، وقد تسبب عمليات البيع والشراء التي تمت خلال العام  في تأثر رصيد الاستثمارات المتاحة للبيع ، وكذلك نتيجة تقييم تلك الاستثمارات.

وومن ناحية أخرى تحدث الرئيس التنفيذي في اكتتاب محمد صلاح الأيوب عن البيانات المالية إذ اوضح ان حقوقالملكية للشركة كانت نقطة إيجابية هامة في أدائها نظرالانخفاض خسائر احتياطي التغير في القيمة العادلة بنسبة66.6 %، حيث بلغ رصيد احتياطي التغير في القيمةالعادلة 940 الف دينار لهذا العام بعد أن كان 2,819 مليون دينار في 2013 وحققت إيرادات الشركة من بمبلغ 429 الف دينار ،كما حققت الشركة مكاسب من فروقات العملة الأجنبية بلغت 66 الف دينار .

و اشار الى أن صافي إيرادات العقود بلغ 10,569 الف دينار و الإيرادات الأخرى 15 الف دينار، فيما سجلت الشركة خسائر استثمارات بلغت 2,714 مليون دينار فيعام 2014 موضحا ان المصروفات فقد بلغ مجموعها 401,731 الف دينار في عام 2014 مقارنة بقيمة 385,6 الف دينار في عام 2013 و سجلت الشركة بذلك صافي خسارة عائدة لمساهمي الشركة الأم مقدارها 2,570 مليون دينار في عام 2014 .

وعلى صعيد أداء سوق المال بين الايوب ان سبب الرئيسي وراء  التراجع الحاد الذي شهدته بورصة و معظم أسواق المال في المنطقة، حيث شهد الربع الأخير من العام حالة من التدهور نتيجة هبوط أسعار النفط بالتزامن مع الأوضاع الجيوسياسية في المنطقة، وهو انعكس سلبا علي المستثمرون ونتائج أعمال الشركة لهذا العام، حيث حققت خسائر من جراء بيع أسهم، و كذلك من انخفاض قيمة أسهم شركات مدرجة مملوكة من قبل المجموعة ، متوقعا انتحقق الشركة اداء متميز خلال الفترة المقبلة  لعدة اسباب هي :-

- التوقعات المتفائلة بنمو الاقتصاد في السوق الكويتي في المستقبل.

- السياسة المتبعة من الشركة في التوسع في نشاطاتها وزيادة حصة استثماراتها والتي تجلت باستحواذها على أسهم شركة صرح كابيتال كشركة زميلة.

- زيادة استثماراتها المتاحة.

 

×