رئيس النقابة العامة للبنوك أحمد الخباز

نقابة البنوك: وقف إعادة الجدولة فتح باب من أبواب الفساد يسمى بالتكييش

في استبيان أجرته النقابة العامة للبنوك على موقعها الإلكتروني حول مدى تأثير وقف إعادة الجدولة وشراء القروض على موظفي البنوك لاسيما بعد ان انتشرت مكاتب ما يسمى بتكييش القروض والتي تعمل دون مسوغ قانوني وبمخالفة صريحة لقوانين وزارة المالية ووزارة التجارة والصناعة وعلى مرأى ومسمع المسئولين في بنك الكويت المركزي.

وتوجهت النقابة باستبيانها بسؤال مباشر لموظفي البنوك "هل تعتقد بأن وقف الجدولة و شراء القروض اجبر موظفي البنوك على التعاون مع مكاتب التكييش؟" وكانت النتيجة متوقعة إنسجاما مع تحذيرات النقابة لأصحاب القرار في بنك الكويت المركزي حيث افاد 92% من المشاركين بـ "نعم" و 7% من المشاركين بـ "لا" و افاد 1% بعدم علمهم بتأثير القرار.

ودعى احمد الخباز رئيس النقابة العامة للبنوك محافظ بنك الكويت المركزي الدكتور محمد الهاشل إلى ضرورة إعادة النظر في إلغاء التعليمات بوقف إعادة الجدولة وشراء القروض، لاسيما ان موظفي البنوك اصبحوا عرضة لضعاف النفوس من مكاتب التكييش وانه بين الحينة والأخرى نسمع عن إحالة موظفي بعض البنوك إلى التحقيق سواء في البنك او نيابة الأموال الأمر الذي يمس سمعة ونزاهة العاملين في القطاع المصرفي في الكويت خاصة بعد ان أصبحت مكاتب التكييش تدعي بأنها تقوم برفع عملاء البنوك من القائمة السوداء وقيامها بالوساطة فيما بين البنوك لنقل مديونيات العملاء بطرق يجرمها القانون بجرم الربا الفاحش.

 

×